المدونة

نعرض أحدث الآراء و التحليلات لأبرز مدوني هافينغتون بوست عربي

YourTango Headshot

ماذا يحدث لك عندما تدخل في علاقة مع شخص نرجسي؟

تم النشر: تم التحديث:

غريب وغير ناضج ومدلَّل، وتلك الابتسامة المتملقة التي تقول: "هيا، لم يكن الأمر بهذا السوء (زوجتك، زوجك، أبوك، أمك، جدك، أخوك) قصد خيراً. وقاحتهم كانت حادثة معزولة. لم تكن سوى نقطة عشوائية على الشاشة. ربما كان يعاني الغازات، ربما كان يمر بيوم سيئ أو كان غاضباً بسبب شيء ما في المكتب.. أليس لديك أي تعاطف تجاههم؟ يجب أن تسامحهم بدلاً من مقاطعتهم".

باعتبارك أحد الناجين من إساءات شخص نرجسي، فقد سمعت هذه التعليقات ورأيت نظرة "عيب عليك" العديد من المرات. عادة يتبعها مونولوج طويل عن مدى حب الشخص لعائلته وكيف لا يمكنهم العيش دونه. عيب عيب والمزيد من عيب، وكأننا نحتاج إلى الخزي وإحساس خاطئ بالزمن. الرحمة، نحن نغرق فيه فعلياً.

في النهاية، ربما تتوقف عن الحديث عن عائلتك (السابقة) نهائياً؛ لأن محاولة إقناع أي شخص بأضرار النرجسية مثلها مثل محاولة دق جيلي (حلوى جيلاتينة مصنوعة من مادة صناعية) افتراضي في حائط افتراضي. مستحيل وغير معقول!

سبب صعوبة الأمر، هو أن كل حوادث الإساءة اللفظية من نرجسي تعتبر حادثة مستقلة ويجب العفو عنها. يتعلق الأمر بالصورة الكلية، أليس كذلك؟

يتطلب الأمر أعواماً ، عقوداً أو عمراً قبل أن تصيبنا الآثار التراكمية لهذه الحوادث المنفصلة والصغيرة من الإساءة النرجسية. لكن حين تفعل، يكون هذا هو اليوم الذي نبدأ فيه المقاطعة.

بالنسبة لأولئك الذين لم يمروا بتجربة التعرض للإساءة من نرجسي، ربما يبدو سلوكنا المفرط تجاه هذا الشخص النرجسي في حياتنا غريباً أو غير ناضج أو... ماذا كانت الكلمة الأخيرة؟ مدلل، نعم مدلل.

لكن السحابة الواسعة من الشهود الذين نجوا من النرجسية يدعمونك. يفهمون من أي أتيت، بتعبير غريغوري بيك بشكل عام. بالنسبة لهم أنت ملهَم، وناجٍ وشجاع. شخص جيد أدار الخد الآخر (اثنين أو أربعة حسب الطريقة التي تعد بها) مرة تلو الأخرى حتى لم يعد يستطيع تحمُّل الألم بعد ذلك.

الأمر الذي يجعل الإساءة النرجسية شديدة التفلُّت على خلاف الإساءة الجسدية أو الجنسية، هو أنه في كل حادثة من حوادث الإساءة اللفظية بالإمكان مسامحته. ربما لم يجدر بنا مسامحتها، لكننا فعلنا على كل حال. يا للهول! كيف سامحنا؟! لقد سامحت سبعين مرة في اليوم وكذلك فعلت أنا.

سامحت وقوف أبي أمامي وتفحصه جلدي الذي أفسده الوسواس القهري، تجهَّم بشكل مريع ثم ذهب في الاتجاه الآخر دون النظر إلى عيني أو قول أي كلمة.

سامحت أمي حين نظرت إليَّ بتمعن وأنا أجرب بذلة سوداء في غرفة قياس الملابس، وقالت: "تبدين جميلة في هذه البذلة. لا يمكنك الحصول عليها أعيديها إلى الرف".

سامحت أمي حين قالت لي وأنا في العشرينات: "أنا سعيدة لأنك لستِ متزوجة؛ حتى لا تحملي".

سامحت أمي حين بدت مصدومة؛ إذ كنت سأقود سيارتي الخاصة إلى منزلي الخاص.. نعم، على الطرقات السريعة الممنوعة وعلى سرعة الطرقات السريعة الممنوعة.

هذه فقط 4 حوادث غريبة مؤلمة من بين المئات. لكني سامحت في كل مرة، ربما لأنهم كانوا غريبين بشكل صادم. سامحت وسامحت وسامحت. وكذلك فعلت أنت.

لأنه بين كل حادثة غريبة ومؤلمة، كانت هناك ربما أيام أو أسابيع من السلام النسبي. تشعر بألم في معدتك دائماً عندما يكون نرجسي في الجوار. تفضل العزلة. كنت دائماً تنتظر النقد البناء القادم، الإهانة القادمة التي تصادفك في طريقك. لكن كل حادثة كانت قابلة للمسامحة. كانت كذلك لأنك بقيت وسامحت.

عندما اتخذت خطوة إلى الخلف أصبح بإمكانك رؤية الصورة الكبيرة. لقد كنت تعيش بين أشجار طويلة لدرجة أنك لم تر الغابة. الآن أنت تراها.

ترى الصورة الكبيرة وتدرك أنه ليس بالإمكان مسامحتها. وترى هذه الحوادث المستقلة وتدرك أيضاً أنها لا تغتفر. لم تكن نقاطاً مضيئة أو الغازات أو التوتر أو حوادث مستقلة. كانت قلب الإساءة النرجسية.

لكن محاولة التواصل مع أي شخص لم يمر بهذا! شاقة إلى درجة أني أفضل الجلوس في خزانتي واغلاقها بالمسامير. ستكون أقل ألماً. ما لم يكن مستمعوك قد مروا بتجربة الإساءة النرجسية، لن يدركوا الأمر ببساطة. سيحاولون تفنيد كل حادثة مستقلة باعتبارها "لأجل مصلحتك الخاصة" أو سوء تواصل أو غرابة في الأطوار من قبل الشخص النرجسي.

لكننا أنا وانت نعرف أفضل من ذلك
حتى لو، أقولها مرة أخرى، لو شعرنا بالخزي كوننا أشخاص سيئون تخلينا عن أسرتنا اللطيفة المحبة الطيبة الكريمة يجب أن نصمد. يجب أن نؤمن بحقيقتنا لأننا نعلم ما نعلم. نعلم ما مررنا به. نتذكره بشكل كامل. نرى الصورة الكبيرة حتى لو ظن أصدقائنا أو أزواجنا أو اطفالنا أو اخوتنا أننا مجانين.

مرة أخرى، في تلك الأيام التي تشعر فيها بأنك أنت المشكلة وتنوي إيقاف المقاطعة وتعود إلى حب وعناية طائفتك، أقصد عائلتك- إليك خدعة بسيطة تبدو سخيفة لكنها فعالة.

اجلس، اجلس بثبات شديد، انتظر حتى يغادرك هذا الشعور، إذا لم تفعل شيئاً فلا يمكنك ارتكاب خطأ. جرِّبها، نجحت معي عدة مرات.

أنت لست غريباً، أنت لست طفولياً ولست مدللاً، أنت لست المشكلة. الإساءة النرجسية تتكون من مئات وآلاف الحوادث المستقلة التي تستحق بجدارة قرار المقاطعة. بصراحة، من المدهش أننا لم نرَ الغابة من قبلُ ولم نرحل منذ زمن. لكم كنا محبين ومراعين ومرنين وصبورين وجيدين.

أنت على صواب، أنت قوي، أنت مسامح رائع. تذكَّر ذلك عندما يحاول أحدهم إقناعك بالعكس. حافظ على موقفك وعلى قرار المقاطعة.

- هذه التدوينة مترجمة عن نسخة جنوب إفريقيا من "هاف بوست". للاطلاع على المادة الأصلية، من هنا.

ملحوظة:

التدوينات المنشورة في مدونات هاف بوست لا تعبر عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع.