المدونة

نعرض أحدث الآراء و التحليلات لأبرز مدوني هافينغتون بوست عربي

وفاء نزيه Headshot

العرس الانتخابي

تم النشر: تم التحديث:

هذه التدوينة اللهجة العامية

- ومن أمام إحدى اللجان الانتخابية كان لنا هذا اللقاء.. نتعرف عليكي؟

- أم أحمد.. لولولولولوي.. قوم نادي ع الصعيدي وابن أخوه البورسعيدي.

- أهلا بيكي يا أم أحمد.

- لولولولولوي.. وتسلم الأيادي.. تسلم يا جيش بلادي..

- يا أم أحمد

- لولولولولوي.. تسلم يا جيش بلادي

- يا ست اسكتي شوية خلينا نعمل اللقاء وبعدين ارقصي وغني براحتك.

- أيوة يا مودام.. اتفضلي يا ست الكل، أنا جاهزة

- حضرتك جاية تنتخبي ليه؟!

- لولولولولوي.. رجالة طول عمر ولادك يا بلدنا رجالة..

- يا ولية اخرسي شوية الله يخرب بيتك، خلصتي الشريط قبل ما نبدأ.

- فيه إيه يا حبيبتشي.. شكلك مش مبسوطة عشان العرس الانتخابي!! إنتي تبع التليفزيون المصري واللا تبع مين؟؟ إوعي تكوني تبع قناة الحصيرة؟!!

- لأ يا أختي.. تبع النيلة التليفزيون المصري.. هاتخرسي بقى خلينا نعمل اللقاء والا نشوف غيرك؟؟

- يوووه.. خرست أهوه.. ابدأي يا حبيبتشي.. جاك وجع في بطنك.

- بتبرطمي تقولي إيه يا ولية؟؟!

- أبدا يا عينيا.. بدعيلك.

- طب هانبتدي من أول و جديد.. 3 , 2 ,1.. ومن أمام إحدى اللجان الانتخابية كان لنا هذا اللقاء.. نتعرف بيكي؟؟

- يوه.. ما قولتلك أم أحمد.. هي صورة؟!!

- يخرب بيتك على بيت أحمد في ساعة واحدة.. يا ولية بنبدأ من جديد .

- خلاص.. خلاص.. أنا أم أحمد.

- أهلا بيكي يا أم أحمد.. إنتي جاية النهاردة تشاركي في العرس الانتخابي الجميل ده ليه؟

- عشان ده واجب وطني.

- الله عليكي يا أم أحمد.. نموذج للست المصرية البسيطة اللي بتحب بلدها بدون غرض ولا مصلحة.. نموذج بنقدمه للنخبة الفاسدة ونشطاء السبوبة..

وهاتنتخبي مين يا أم أحمد؟ مش لازم تقولي الاسم يعني.

- هانتخب رسمي بيه اسم الله عليه.. طول عمره نايب الدايرة بتاعتنا.. ما هو من فات قديمه تاه يا مدام.

- رسمي بيه؟؟ بتاع الحزب الحاكم قبل الثورة؟؟

- أيوة.. أوماااال.. هو صحيح مكناش بنشوف وش معاليه غير من الانتخابات للإنتخابات بس هو أولى من الموكوس أبو دقن .. داهية لا ترجعه.

- مين الموكوس أبو دقن دقنه؟؟

- و النبي ما أنا فاكره اسمه.. أنا أصلا مكنتش أعرف اسمه.. هما قالولي علمي على أبو دقن.

- مين اللي قالولك يا أم أحمد؟

- يوه.. ودي عاوزه مفهومية؟!! نفس اللي قالولي روحي علمي من تاني على رسمي بيه.

- طب وانتي بتسمعي كلامهم تاني ليه يا أم أحمد؟ علمي ع اللي فيه مصلحتك ومصلحة عيالك.

- مصلحتي ومصلحة عيالي في القرشين وكيلوهين اللحمة اللي بيطلعولنا من كل انتخابات.. والنبي يا رب كتر انتخاباتهم.. و ما تعيش لهم مجلس.. خلي الغلابة تسترزق.

- بس كده غلط يا أم أحمد.

- الغلط إني أجوع أنا وولادي يا مودام.. ومحدش يقول للرزق لأ.. ده يبقى كفر بالنعمة.

- ومين الستات اللي معاكي دول يا أم أحمد؟

- دول جيراني و حبايبي.. الست أم عصام.. يا نضري ابنها مقبوض عليه بقاله سنتين.. آل إيه إخوان.. والنبي شاب زي الورد عمرنا ما شفنا منه

حاجة وحشة.. إلهي ينشكوا في بطنهم اللي قبضوا عليه.. ودي الست أم أشرف.. ابنها يا قلب أمه كان بيقضي الخدمة العسكرية وقتلوه الإخوان

الإرهابيين.. إلي يتوكسوا أكتر من الوكسة اللي إتوكسوها.. ودي الست أم ملاك.. ابنها قتلوه العساكر قدام ماسبيرو.. ربنا ينتقم منهم.

- و أم عصام وأم أشرف وأم ملاك أصحاب كده عادي؟؟

- يوه.. طبعا يا مودام.. ده إحنا عشرة عمر وأكتر من الأهل والله.. وبنقسم اللقمة مع بعض.

- طب وإنتوا كلكم جايين تنتخبوا رسمي بيه؟؟

- لأ.. جايين ننتخب رسمي بيه واللوا شديد والشيخ علي حسب وداد.

- ربنا معاكم يا ست أم أحمد.. بالتوفيق إن شاء الله.