المدونة

نعرض أحدث الآراء و التحليلات لأبرز مدوني هافينغتون بوست عربي

شريف الصيرفي Headshot

هيبتا : 7 مراحل لتعذيب المواطن المصري ,الثالثه لن تصدمك

تم النشر: تم التحديث:

2016-11-20-1479638903-3026891-xxx.jpg

1- البداية: تصطدم سيارة البيه الظابط بعربة الكارو الخاصة بالمواطن الغلبان وينتج عنها سادية الظابط مضروبة بشبه الدولة.

2- مرحلة الجنون: جن جنون البيه الظابط "إزاي عربية الكارو القذرة تلمس البوكس الشريف العفيف".

3- مرحلة شبه الدولة: يتذكر ضابط الشرطة جيداً أن "مصر شبه دولة" فيضحك قليلاً قائلاً في نفسه: "ده مواطن مالهوش ظهر، لو عذبته محدش هيسأل فيه".

4- مرحلة السحل: يقوم الظابط بسحل المواطن في الشارع وتهزيقه بسيل من الشتائم.

5- مرحلة الرد: يقوم المواطن بالدفاع عن نفسه وقال مكين نصاً: "انت بتشتمني ليه أنا راجل قد أبوك؟!".

6- مرحلة "انت ما تعرفش أنا ابن مين؟": تصيب الظابط حالة من جنون العظمة ممزوجة بشبه الدولة "أنا أبويا زيك أنت، طب تعالى معايا على القسم"، يقوم الظابط باحتجاز المواطن مكين داخل قسم الشرطة دون سند قانوني ثم يبدأ بتعذيبه حتى الموت.

7- مرحلة الثورة: يبدأ أهل المتوفى باتخاذ جميع الإجراءات القانونية -عديمة الفائدة- ثم يلجأون إلى مواقع التواصل الاجتماعي لنشر صور التعذيب وتحويل القضية إلى رأي عام، فيصدر الرئيس السيسي قراراً بوقف الظابط عن العمل لاحتواء غضب الأهالي، وليعمل بمبدأ محاسبة المخطئ بالقانون.

حق المواطن الشهيد مكين كان سيضيع كغيره لولا أن مواقع التواصل الاجتماعي نشرت صورته، وقد لجأ أهل المتوفى للفيسبوك؛ ﻷنهم يعلمون جيداً أن حقاً بلا قوة تحميه هو باطل.
وحتى إذا تمت "طرمخة" القضية، فيكفي أن صورته رآها الجميع، فانتشار صورة تعذيبه مقدمة لكثير من المجهول.

أخيراً.. كلنا عايزين الكرامة.. كلنا نقدر نعيش بحرية.. بس لازم نكون عارفين أن تمن الحرية والكرامة هيتقسطوا على كل دقيقة من عمر الشعب، وكل لحظة رفاهية.
"الحرية تَمنها غالي".

ملحوظة:
التدوينات المنشورة في مدونات هافينغتون بوست لا تعبر عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع.