المدونة

نعرض أحدث الآراء و التحليلات لأبرز مدوني هافينغتون بوست عربي

سمة عثامنة Headshot

كن شغوفا بما تحب

تم النشر: تم التحديث:

هذه القائمة من الأشياء نحتاج أن نضعها أمامنا ونتذكرها كل يوم.

لا تتنازل عن أهدافك، أهدافك التي وضعتها بملء إرادتك لأي سبب كان.
إجعل أهدافك منطقية وقابلة للتحقيق، لكن لا تتوقف عن الخيال، كل الاختراعات التي بين يديك، كانت ذات يوم مجرد حلم.

أعطِ "كارد أحمر" لكل المحبطِين وأصحاب الروتين والعادة، ولا تراجعهم، ستضيع وقتك الثمين، وقتك هو عملتك الرابحة!

ابتعد عن الرتابة، جرب أشياء جديدة، أشياء تخاف من فعلها، تنوع في خياراتك صداقاتك ومصادر معلوماتك، اختلق طرقك الخاصة في التعامل مع الأمور، وتفرد!

كن إيجابيًّا، وصادق الأشخاص الإيجابيين والمفعمين بالحيوية، المشاعر تنتقل مثل البكتيريا بالعدوى.
لا تتوقف عن الحلم كبند أساسي في حياتك.

كن شغوفاً بما تحب، مؤمناً بعقيدة ثابتة، راسخ المبدأ، صامد العزيمة ومصرًّا على بلوغ القمة.
استفد من كل ما قد يشحذ الهمة لديك، ولو كان ابتسامة عابرة من طفل صغير.

قلل من جلوسك مع الآخرين، واستفد من كل دقيقة في شبابك، أوقات المتعة لا تدون في السير الذاتية.
لا أحد يكترث لمعاناتك خلال الطريق إلا حين تصل؛ لذلك استمر حتى النهاية، ليقدر سعيك.
لا الناس ولا التاريخ سيتذكرون المراكز المتأخرة، المجد للمركز الأول.
كل صباحاتك الكسولة ستندم عليها لاحقاً!

عندما تسعى خلف أحلامك، ستجد جواباً كافياً لسؤال الله عن فناء شبابك.
تذكر الخير الذي سيلحق بالبشر، وتخيل كم الرضى الذي ستحظى به من الله ثم لنفسك، لتستمر.

اختر أهدافك بعناية وارسم خططاً واضحة نحوها، لا تصل الكرة إلى المرمى بمجرد التمني والتخيل!
داوِرْ على الأسئلة الجوهرية، هل يستحق حلمك كل هذا الجهد؟ هل يستحق كل هذا العناء؟ إن كان جوابك لا، غير الخطة وتابع، المهم ألا تتوقف متفرجاً، وألا تندب جالساً.

المتاهة في الألعاب ما هي إلا تفسير بسيط لطرق الحياة، بالمناسبة الحياة أكثر تعقيداً.
اغترب وتعلم وسافر، ولا تخف، التغلب على الخوف مهما بدى صعباً، أفضل من العيش في حسرة.

تشجع، لا تكن جباناً، كثيراً من الأفكار العظيمة ماتت في أجساد الجبناء!
جازف وانتهز الفرص، كل يوم هو فرصة جديدة لحياة جديدة.

دعك من أخطاء الماضي، كل شيء قابل للذوبان في كؤوس المستقبل.
اجعل لحياتك قيمة، أو مت وأنت تحاول!

كل أيام التعب ستصبح ذكرى ولن يبقى سوى الأثر والإنجازات.
ابتسم دائماً مهما كنت متعباً واستمتع برحلتك.

ولا تنسى أن كل كلمة تتعلمها تقربك من هدفك خطوة، وكل ليلة تقضيها ساهراً
سترى نتائجها المضيئة في الليالي القادمة.

تذكر هدفك كل صباح، وردده على مسامعك ثلاثاً ثم وارِه ولا تخبر به أحداً،
البشر لا يرحبون بالطامحين على أية حال.

الضيق والاكتئاب حالة طبيعية، لكن الاستسلام حالة ضعف غير مقبول فيها من قبلك وأنت لست ضعيفاً.
شاطر عواطفك مع كل شيء، العواطف لا تخون، إياك أن تشابه الجمادات، أنت إنسان، عش بإنسانيتك.

دوِّن سيرتك كل فترة لترى ما حققته وتابع لسد الثغرات فيها، لن يبني أحد نفسك سواك.
ضع ذاتك المراوغة في منزلة التأديب، وكرم ذاتك المثابرة بحاجاتك المفضلة، كافئ نفسك بنفسك.
انهض الآن، الأشياء التي تؤجَّل، لا تحدث غالباً.

لست حكيمة ولن أصبح.
ولكن هذه القائمة نحتاج أن أتذكرها كل يوم.

ملحوظة:

التدوينات المنشورة في مدونات هافينغتون بوست لا تعبر عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع.