المدونة

نعرض أحدث الآراء و التحليلات لأبرز مدوني هافينغتون بوست عربي

سعود حافظ Headshot

ميدالية "جورج تينت" لقاهر الإرهاب

تم النشر: تم التحديث:

نجاحات أمنية متواصلة للمملكة العربية السعودية تثبت مدى جدية وقدرة رجال الأمن السعودي، ممثلة بوزارة الداخلية، في القضاء على الإرهاب بصوره وأشكاله كافة، وبمتابعة أولية من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية (يحفظه الله) الذي نال مؤخراً ميدالية "جورج تينت" التي تقدمها وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية للعمل الاستخباراتي المميز في مجال مكافحة الإرهاب، ونظير إسهامات سموه غير المحدودة لتحقيق الأمن والسلم الدوليين.

هذه النجاحات الأمنية المتواصلة للمملكة هي التي دفعت وزير الأمن الداخلي الأميركي، جون كيلي، أمام الكونغرس، إلى عدم إدراج المملكة العربية السعودية على قائمة الحظر باعتباره أن المملكة لديها إمكانات عالية وقوات أمنية فاعلة وأجهزة استخباراتية قوية وموثوقة، يمكن من خلالها التأكد من هويات الأشخاص القادمين إلى أميركا وما الهدف من زيارتهم لها. وقد تحدث مايك بومبيو، رئيس الاستخبارات الأميركية "CIA" الجديد، عن تقدير أميركي أمني خاص للأمير محمد بن نايف، نظير جهوده الحيوية في مكافحة الإرهاب، ومساعدة دول العالم كلها.

شهدت المملكة العربية السعودية، منذ بداية عام 2017، سلسلة من الأحداث الإرهابية التي فشلت فيها الفئات الضالة، وسجل الأمن السعودي نجاحات أمنية مستمرة في مختلف مناطق المملكة. هذا وقد وصف مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي وزارة الداخلية السعودية بوزارة الإنجاز ووزارة العز ووزارة الفخر.

حيث أشاد مواطنون ومقيمون، عبر وسائل التواصل الاجتماعي، بدور القيادة الرشيدة على ما تقوم به لحماية الأرواح البشرية، معبرين عن فرحتهم بكفاءة رجال الأمن السعودي، وبما يمتلكونه من شجاعةٍ وإقدام ببذل أرواحهم وأنفسهم فداءً للوطن، والذود عن حياضه ومقدّساته ومكتسباته، ورد كيد الكائدين في نحورهم، ودرء شرورهم بكل الإمكانات وفرص التأهيل والتدريب التي حصلوا عليها، ومواجهة كل من تسوّل له نفسه المساس بأمن واستقرار هذا الوطن والمواطنين وبما تم تحقيقه من نجاح الأمن السعودي في سلسلة من الأحداث الإرهابية، ما يعد إنجازاً يضاف إلى النجاحات التي تحققت أمنياً للأجهزة الأمنية في مكافحة الإرهاب، وتعقّب أربابه الذين يهدفون إلى النيل والإخلال بأمنه واستقراره.

إن قيادة المملكة العربية السعودية ولغة الإنجاز لرجالات الوطن وتقديم شعار "المواطن رجل الأمن الأول" وتطبيقه، جعلت الريادة السعودية في هذا المجال -بفضل الله- مشهوداً لها دوليّاً، ممثلة في وطن آمن، بفضل الله ثم جهود رجال الأمن وتفانيهم وتضحياتهم التي لم تتوقف يوماً.

وهذه الانجازات تجسد روح التسامح وإبرازه معناه الحقيقي في الشريعة الإسلامية السمحة التي تنبذ العنف، وترفض الاعتداء، وتدعو إلى أن تقوم البشرية بدورها في عمارة الأرض كما أراد لها رب كريم، حرَّم الظلم وقتْل الأنفس بغير حق.

وفي الختام، ميدالية "جورج تينت" هي الجائزة الحقيقية للمملكة العربية السعودية ولولي عهدها الأمير محمد بن نايف وفخر لكل من يعيش في هذا البلد المبارك.. حفظ الله بلاد الحرمين من كل مكروه وسوء.

ملحوظة:
التدوينات المنشورة في مدونات هافينغتون بوست لا تعبر عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع.