المدونة

نعرض أحدث الآراء و التحليلات لأبرز مدوني هافينغتون بوست عربي

Ryan Stewman  Headshot

خمس عادات يجب عليك اتباعها لكي تصبح مليونيراً

تم النشر: تم التحديث:

العادات شيء سيئ للشخص العادي، لكنها إحدى ضرورات الحياة للأفراد غير العاديين، فاتباع العادات أمر لا بدَّ منه إذا كنت تدير أعمالاً كبيرة، فمعظمنا يميل إلى تطوير العادات بسرعة، لكننا قد نختار تطوير العادات الخطأ.

يود كل منَّا أن يصبح مليونيراً، لكنَّ قليلين هم من لديهم استعدادٌ للبحث ولفعل ما يلزم للوصول إلى ذلك الهدف، والدليل على ذلك قلة أعداد المليونيرات في العالم، فهناك أقل من ستة ملايين شخص في الولايات المتحدة الأميركية من المليونيرات، لكن هذا لا يغفل حقيقة أن أميركا لديها عدد كبير من المليونيرات مقارنةً بأي مكان آخر على هذا الكوكب.

في بلد به أكثر من 300 مليون مواطن، هناك أقل من اثنين في المائة من المليونيرات.

هؤلاء المليونيرات البالغ عددهم خمسة ملايين لديهم عادات مختلفة عن البقية البالغة 295 مليون مواطن، فهم يديرون حياتهم بشكل مختلف، لقد عرفوا كيف يديرون باعتيادٍ أعمالهم الكبيرة على مستوى مرتفع، وأنا واحد منهم، فلديَّ شخصية أدمنت الاعتياد وسببت لي الكثير من الضرر أكثر من النفع.

نفس العادات التي وصلت بك إلى مكانك الحالي على الأرجح لن تصل بك إلى المستوى التالي؛ لذلك فإن الوسيلة الناجعة لتصبح مليونيراً تتمثل في تقليد عادات الأفراد الذين أصبحوا مليونيرات، وسأشاركك اليوم خمس عادات يجب عليك تطويرها؛ لكي تصبح مليونيراً:

1- استثمر أموالك:

المليونيرات لا يضعون أموالهم في حسابات التوفير فقط، بل يستثمرونها، المال لا ينام ويجب تشغيله وإلا سيصبح عديم القيمة، إذا كنت لا تستثمر أموالك، فستصبح هذه الأموال أقل قيمة.
استثمار أموالك يكون من خلال تشغيلها، بغض النظر عن مقدار المال الذي تجنيه الآن، عليك البدء في تنظيم نفسك واستثمار أموالك، أنا أستثمر 25٪ من دخلي منذ عام 2005 وأتقاضى عوائد كل أسبوعين. تذهب بعض من أموالي إلى حسابي في eTrade وجزء آخر يذهب إلى صندوقي العقاري، تعوَّد على استثمارِ أموالك الآن، وسيكون الأمر أكثر سهولة للقيام به حين تكسب أموالاً كثيرة.
بالإضافة إلى ذلك، دعونا نكون واقعيين، الاستثمارات يمكن أن تجعلك مليونيراً.

2- فوض الآخرين للقيام بأعمالك:

المليونيرات عادة ليسوا من الناس الذين يفعلون كل شيء بأنفسهم، فعندما يكون لديك أعمال كبيرة، لا تستطيع أن تفعل كل شيء بنفسك. في الواقع، أحد أكبر العوامل المقيِّدة للأفراد هو أنهم يعتقدون أن بمقدورهم القيام بكل شيء بأنفسهم، ربما يكون ذلك غريباً عليك، لكن كلما عملت أقل، كسبت أموالاً كثيرة، وذلك إذا كنت تفوِّض الآخرين للقيام بأعمالك بشكل صحيح.

بغض النظر عن المكانة التي وصلت إليها في الحياة الآن، فأنت تحتاج للبدء في تفويض أعمالك، حتى لو كان هذا التفويض إلى مساعد افتراضي يقطن بالخارج، فأنت بحاجةٍ للتعوِّد على إخبار الآخرين بما يجب القيام به وطريقة التنفيذ، وكلما فوَّضت الآخرين في أداء مهام أكثر، سوف تعتاد على التفويض بشكل أسرع ويُتاح لديك المزيد من الوقت لوضع الاستراتيجيات المناسبة لكسب المزيد من الدخل.
المليونيرات لديهم العديد من الأشخاص الذين يعملون لصالحهم ويفعلون كل ما يُقال لهم.
إذا كنت تريد أن تصبح مليونيراً، فتعود على إخبار الناس بما يجب القيام به.

3- العمل الشاق بذكاء أكثر:

لقد سمعنا جميعاً عبارة "العمل بذكاء لا يجتمع مع العمل الشاق"، وهذا ما يقوله الكسالى.

الحقيقة هي أن عليك أن تعمل بجديةٍ مع التمتع بذكاء أكثر، وهذا هو المهم من أجل الوصول إلى حالة المليونير والبقاء في تلك الحالة، من أجل الاستمرار في التميُّز والقيادة، مثل البطل ذي الشخصيات السبع، تحتاج إلى تحسين نفسك في كل جانب قدر الإمكان، وهذا يعني جمع المعلومات ووضعها محلّ التنفيذ.

المليونيرات يبحثون باستمرار عن زيادة ذكائهم من خلال القراءة، وورش العمل، والندوات، والاستشاريين، وأي وسيلة أخرى لتعلِّم شيءٍ يُحسِّن أداءهم بشكل عام. في البداية، يجب أن تعمل بجدٍ على اكتساب الخبرة، وعند اكتسابها، يجب أن تحوِّلها إلى ذكاء.
عندما تبدأ حقاً في اكتساب الخبرة في حياتك، فأنت تحوِّلها إلى ذكاء ودخل.

4- اطلب العمل:

هذا قد يبدو واضحاً لك، لكن قد تتفاجأ بالعدد الهائل من الأفراد الذين لا يطلبون أي شيء، هؤلاء هم نفس الأفراد الذين يلعنون حظهم السيئ بأنهم لا يكسبون أي شيء.
المليونيرات يعرفون ما يريدون، ويعرفون ممن يطلبون ذلك، نحن نواجه الرفض مراراً وتكراراً في معظم الحالات، ولكن نواصل الطلب، لا يمكنك الحصول على ما تريده في الحياة إذا كان الناس في حياتك لا يعرفون ما تريد، فلابد أن تطلب؛ لكي تحصل على ما تريد.

طلب العمل هو أمر مخيف بالنسبة لكثيرٍ من الناس، والرفض هو أحد أكبر المخاوف لدى الناس في أميركا، لكن مثل أي شيء آخر في الحياة، عليك أن تواجه مخاوفك وأن تفعل ذلك بأي طريقة.

المليونيرات يجب عليهم أن يطلبوا من العملاء والبنوك والمستثمرين والشركاء والمقاولين القيام بالأشياء غير العادية في كل وقت، تعوَّد على طلب المساعدة من الآخرين؛ لأن الوصول إلى الثراء بنفسك هو أمر شاق.

5- التزم بجدول زمني:

إدارة الوقت هي أحد أفضل الأشياء التي يفعلها المليونيرات مقارنة ببقية الأفراد العاديين، فعندما تقوم بإدارة وقتك بدلاً من ترك الوقت يتحكم فيك، حتماً ستتغير الأمور.
وتتمثل إحدى أفضل الطرق لإدارة وقتك في إنشاء جدول زمني ثم الالتزام به.

في حياتي، إن لم يكن الأمر مُدرَجاً في الجدول الزمني، فلا أقوم به، ويضيف الناس في حياتي أيضاً أشياء إلى جدولي الزمني؛ لذلك أقوم بها، فأنا أعيش وأموت بالجدول الزمني الموجود على هاتفي، وبدون الالتزام بالجدول الزمني، لا أكون قادراً على تلبية جميع المتطلبات التي يتعيَّن عليَّ القيام بها.

أنا أكتب هذا المقال؛ لأنه مدرج في جدولي الزمني، كل ليلة أحد، يقول جدولي الزمني إنني يجب أن أقضي ثلاث ساعات في الكتابة.

أنا أضحك عندما أرى شخصاً ما لا يجني الكثير من المال يقول لي إنه "مشغول جداً"، وأقول له: لا، أنت لست مشغولاً جداً، أنت فقط فاشل في إدارة وقتك، تعلَّم إدارة وقتك وإلا سيتحكم فيك.

عندما تكون عبداً لوقتك، لا تستطيع تحقيق النجاح، هذا كل شيء.

لقد انتهيت تقريباً من قراءة هذا الموضوع، ويمكنني إدراك أنك تشعر بالصدمة لبساطة هذه العادات الخمس، فكِّر في هذا، إن لم تتمكن من التعامل مع هذه الأشياء البسيطة، فكيف لك أن تدير الأمور الكبيرة؟

ابدأ بهذه العادات الخمس، طوِّرها إلى عادات أقوى، اقنع نفسك بهذه العادات الخمس، وحتماً ستجد المكان الذي تبدأ منه، وهذا هو المكان.

- هذا الموضوع مترجم عن النسخة الأميركية لهافينغتون بوست. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.

ملحوظة:
التدوينات المنشورة في مدونات هافينغتون بوست لا تعبر عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع.