المدونة

نعرض أحدث الآراء و التحليلات لأبرز مدوني هافينغتون بوست عربي

نبيه العاكوم Headshot

كيف يتعامل نصر الله مع سياسيي لبنان؟

تم النشر: تم التحديث:

الدون نصر الله.. كيف يتعامل نصر الله مع سياسيي لبنان؟
"يقدم لهم عرضاً لا يمكن أن يرفضوه"

حتى نستطيع تقريب وجهة النظر، سأنقل حرفياً الحوار من الفيلم الرائع "Godfather" الذي دار بين ابن رجل المافيا الأول، العرّاب، "مايكل كورليوني" وحبيبته "كايت" عندما اجتمعا في منزل الوالد في أثناء حفلة، حضرها رجال المافيا.

الحوار بدأ عند دخول مغنٍ أميركي شهير "جوني فونتين" إلى الحفلة، فسألته "كايت": لم تقل أنك تعرف "جوني فونتين"!
مايكل: هل تريدين أن تتعرفي عليه؟
كايت: بالتأكيد.
مايكل: والدي ساعده في بداية حياته.
كايت: حقاً؟! كيف؟

مايكل: عندما كان "جوني" مغموراً، كان ملزماً بعقد شخصي، مع قائد موسيقي شهير، وكلما اشتهر أكثر، أراد التحرر من ذلك العقد. "جوني" هو الابن الروحي لأبي. أبي ذهب لمقابلة هذا القائد الموسيقي، وعرض عليه 10 آلاف دولار مقابل إنهاء العقد، ولكنه رفض. لذا ذهب أبي له ثانية في اليوم التالي ولكن مع "لوكا بارازي" هذه المرة. بعد ساعة، وافق على إلغاء العقد مقابل 1000 دولار.

كايت: وكيف أقنعه بذلك؟
مايكل: أبي قدّم له عرضاً لم يستطع أن يرفضه.
كايت: وماذا كان؟
مايكل: "لوكا بارازي" صوّب مسدساً إلى رأسه، وأبي قال له إنه إما مخه وإما توقيعه سيكون على العقد.

هكذا يتعامل الدون نصر الله مع سياسيي لبنان، يقدم لهم عرضاً لا يمكن أن يرفضوه: إما الولاء وإما الرصاصة.

بين آل باتشينو الذي لعب دور العرّاب رجل العصابات، والدون نصر الله رجل عصابات "حزب الله"، هناك مشترك بينهما هو الإبداع في التمثيل، ولكن الخلاف أنك لا تستطيع إلا أن تحب آل باتشيتو، وتبغض نصر الله.

ملحوظة:

التدوينات المنشورة في مدونات هاف بوست لا تعبر عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع.