المدونة

نعرض أحدث الآراء و التحليلات لأبرز مدوني هافينغتون بوست عربي

مصطفى الأعصر Headshot

8 أفلام كوميدية مرشحة للمشاهدة في إجازة العيد

تم النشر: تم التحديث:

لكل مناسبة اجتماعية وجباتها التلفزيونية والسينمائية المميزة، حتى إن أعياد المسلمين، كعيد الفطر المبارك وعيد الأضحى المبارك، أصبحت مواسم سينمائية مهمة لصناع الأفلام في مصر، كذلك لا تنفك قنوات الأفلام عن عرض أفلام أو مسرحيات بعينها وإعادتها مراراً وتكراراً في كل مناسبة اجتماعية حتى أصبحت علامة مميزة.

فمثلاً هناك الأفلام التي تُعرض في ذكرى انتصار السادس من أكتوبر/تشرين الأول، وهناك الأفلام التي تُعرض في رأس السنة الهجرية أو المولد النبوي الشريف، وهناك المسرحيات التي تُعرض وتُعاد في مواسم الأعياد الدينية ولا يمل منها الجمهور، كمسرحيات عادل إمام، وسمير غانم، وسعيد صالح.

وللأفلام الأجنبية نصيب أيضاً من هذه الحصيلة، نستعرض في هذا الموضوع عدداً من الوجبات السينمائية الخفيفة والمميزة المناسبة للمشاهدة الأسرية في أيام الإجازة، ولا تحتاج إلى جهد ذهني كبير، فكلها أفلام ممزوجة بالمغامرة والكوميديا المباشرة سهلة الهضم.

1- فيلم Home Alone 1990

أحد أكثر الأفلام المميزة لجيل التسعينات، فكان هذا الفيلم يُعرض في مواسم الأعياد وفي رأس السنة، وكان الجمهور ينتظر مشاهدته على القنوات التلفزيونية، وأحياناً يستأجرون شريط الفيديو الخاص به من أجل مشاهدة أسرية ممتعة، تدور أحداث الفيلم بشكل كوميدي حول طفل صغير، يسافر والداه لقضاء إجازة رأس السنة في باريس، ويتركانه وحيداً في المنزل؛ ليجد نفسه في موقف الدفاع عن المنزل من اللصوص المتسللين.

2- فيلم Baby's Day Out 1994

من الأفلام العائلية المناسبة للمشاهدة في الأعياد، التي يمثل بطولتها طفل صغير أيضاً، يدور الفيلم حول طفل ذكي ولصوص أغبياء، هذه هي الفكرة الأساسية؛ حيث يقوم مجموعة من اللصوص الأغبياء بخطف طفل صغير ما زال يحبو إلا أنه أذكى بكثير مما يبدو عليه، أو يمكن القول إنه محظوظ جداً، في حين أن الخاطفين يلعبون دور الأغبياء معدومي الحظ، ومن هنا تنشأ المواقف الكوميدية منذ أن يهرب الطفل الصغير، ويطارده الخاطفون محاولين استرجاعه.

3- فيلم The Mask 1994

فيلم من بطولة نجم الكوميديا الأميركي جيم كاري، ومن أبرز الأفلام الكوميدية في تاريخ السينما الأميركية، قناع سحري يحول مرتديه إلى بطل خارق، ليس هذا النوع من الأبطال الخارقين الذين يواجهون الأشرار وينشرون الخير ويسعدون الناس، إنما نوع آخر من الخارقين، بطل عابث فوضوي ينشر الفوضى والهرج في كل الأرجاء، فيلم مليء بالمغامرة والكوميديا، وجبة عائلية دسمة من الدرجة الأولى، ومناسب بكل تأكيد للمشاهدة في عيد الفطر.

4- فيلم Mr. Bean's Holiday 2007

فيلم من بطولة الممثل روان أتكينسون المشهور بـ"مستر بين" وهي الشخصية المميزة التي يؤديها خلال الفيلم أيضاً، الفيلم مأخوذ من العروض والمسلسلات التلفزيونية التي اشتهر أتكينسون بتأدية دور مستر بين من خلالها، لمن لا يعلم شخصية بين، هو شخص ذو مظهر غير مهندم، غبي، سيئ الحظ، وأخيراً لا يتكلم تقريباً، لمحبي كوميديا المواقف سيكون الفيلم اختياراً رائعاً لقضاء وقت ممتع في الإجازة.

5- فيلم The Bucket List 2007

من الجميل أن نرى النجمين مورغان فريمان وجاك نيكلسون مجتمعين في عمل واحد، ومن الأجمل أن يكون الفيلم عبارة عن مغامرة كوميدية؛ حيث يؤدي النجمان أدوراً جديدة كلياً عن تلك التي اشتهرا بها، صداقة جديدة تنشأ بين عجوزين ينتظران موتهما، أحدهما فقير، والآخر غني، قبل أن يقررا الهروب من المستشفى لخوض مغامرة لتحقيق كل الأماني التي لم تسمح لهما الظروف بتحقيقها، مغامرة لطيفة تحث على الحياة وانتهاز الفرص قبل فوات الأوان، فلكل منّا قائمة أمنيات لم يحققها بعد، ربما آن الوقت للبدء في التنفيذ.

6- فيلم Men In Black 1997

منظمة سرية يرتدي كل من أفرادها بزة سوداء، وتشرف المنظمة وتنظّم حياة الكائنات الفضائية التي تعيش على كوكب الأرض متخفين في هيئات بشرية حتى لا يتم اكتشافهم، وتهديد حياتهم أو حياة البشر للخطر أو نشر الفوضى والهلع بين المواطنين، يُصنف الفيلم من أفلام المغامرة الخفيفة الممزوجة بالكوميديا، ومن بطولة الممثل الأسمر "ويل سميث".

7- فيلم Little Miss Sunshine 2006

هو الفيلم الأول للمؤلف مايكل أرندت، الذي حصل من خلاله على جائزة الأوسكار كأفضل سيناريو مكتوب، أسرة غريبة مكونة من 6 أشخاص، لكل منه طِباعه الخاصة، لا أحد فيهم يشبه الآخر، تتقدم الابنة الصغيرة لمسابقة ملكة جمال الأطفال، رغم أنها قد تبدو بدينة بعض الشيء وغير مؤهلة لكسب المسابقة، فإن الأسرة تصمم على قطع مسافة طويلة بسيارتهم "الفولكس" من أجل خوض المسابقة ودعم الطفلة الصغيرة، وخلال هذه الرحلة تحدث العديد من المواقف، وكذلك المفاجآت أثناء المسابقة نفسها.

8- فيلم Fantastic Beasts And Where To Find Them 2016

فيلم من تأليف جوان رولينغ، الكاتبة والمؤلفة لسلسلة هاري بوتر الشهيرة، والمصنّفة كأغنى سيدة في العالم، تعود رولينغ لتقديم أحد أفلامها المميزة بالعالم السحري والكائنات الخيالية، بفيلم يُمكن اعتباره خارجاً من رحم سلسلة هاري بوتر، الفيلم من بطولة الممثل الحائز على الأوسكار إيدي ريدمان، وتدور أحداثه حول ساحر يحمل حقيبة سحرية بها الكثير من الكائنات السحرية التي يقوم برعايتها ويعمل على بقائها بداخل الحقيبة، إلا أن بعض الكائنات تهرب منه مثيرة للفوضى في المدينة، تزامناً مع ظهور مخلوق شرير يهدد حياة البشر.

- المصدر: موقع ألترا صوت

ملحوظة:

التدوينات المنشورة في مدونات هاف بوست لا تعبر عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع.