المدونة

نعرض أحدث الآراء و التحليلات لأبرز مدوني هافينغتون بوست عربي

معتز سعيد عبده Headshot

بقولك ...

تم النشر: تم التحديث:

أولا أحب اشكر موقع هافينغتون بوست علي أتاحه هذه الفرصة الرائعة , ثانياً اسمحوا لي أن استكمل باقي المقال ليس باللغة العربية الفصحي .

كتير مننا لما يسمع كلمة حب يبدأ في الاعتقاد بأن الموضوع هيبقي أنا والنجوم وهواك وتلاقي قلوب طايره حواليك وانت بتقرأ أو بتسمع وبالتالي فبتبداً انك تكره الموضوع وترمي عليه التهم , وده بيكون بسبب انك مثلا مش عايش قصة حب حالياً , مع إنك لما تيجي تقع في نهر الحب هتلاقي نفسك بقيت رومانسي وحساس وبرده هتعيش جو القلوب الطايرة حواليك ,طبعاً ده غير الناس اللي أول ما تشوف الكلمة تقول لفظ بيبداً بحرف الميم واخره نون وطبعاً ده برده بيبقي راجع إنها مدخلتش نهر الحب أو إنها دخلته بس غرقت ولحقت نفسها بالعافية والسؤال المهم هنا ! إحنا ليه بقينا ملخصين الكلمة في المواقف ده , مع إنها كلمة مكونة من حرفين بس واسعة جداً ولو قررنا نتكلم عنها هنقعد بالسنين ممكن وبرده مش هنخلص .
الفكرة مش في إننا مش بنحب أو إننا بعدنا عن الحب أو حتي إننا ضيقنا الكلمة في مواقف معينة , الفكرة في إننا مبقناش بنحس بكدة بينا وبين بعض , في كتير من العلاقات ما بين الناس مبنية علي المصلحة الخاصة , اللي هو تلاقيه يكلمك علي الشات ... أزيك ؟ عامل إيه ؟ واحشني بجد .... وانت بالتالي بتسأل نفسك السؤال ده , واحشك إيه يا ابني ؟ هو أنا عمري أتكلمت معاك غير مرة ولا أتنين وكنت سعتها بقولك سلام عليكم بس , ولما ترد عليه علي طول من غير كلام يقولك .. "بقولك" ... وطبعاً بعد الكلمة ده اكييد في طلبات كتيرة .

الأصعب من كده هما الناس اللي من اول مرة في كلامه معاك يقولك حبيبي أو البنات بينهم وبين بعض "يا بيبي" ويحطلك أو تحطلك قلوب كتير في الكلام , بس بترجع لأرض الواقع علي طول وانك ترد بنفس الايموشن او الكلمة مع انك أصلا بتضحك علي نفسك وانت مش طايقه وبالتالي معاملتك مع كتير من الناس بتبقي كده وانت جواك حاجة تانية خالص وأكيد لما أجي اقولك حب هتقولي .. مالك ؟! .

الحياة ما بينا خرجت من نطاق المجاملة ودخلت نطاق النفاق , النفاق بأبشع ألوانه وممكن يكون السبب في "هو إني ليه أكلمك غير لما اكون عاوز منك مصلحة" , الجملة ده مش واحد صاحبي قايلهالي ده جدتي "الله يرحمها" نفسها اللي كانت بتقولها وهي بتشتكي من الناس مع إنها كانت اكتر واحدة تسأل علي الناس حتي لو مش بيقوللها سلام عليكم واعتقد إن الموضوع مش في زمننا إحنا بس , ده كمان موجود من زمان وإحنا بس حسينا بيه اليومين دول أو إننا نفسنا نعيش بدون نفاق , لا ! الفكرة مش النفاق كمان اكتر من إننا بنضحك علي نفسنا , طب ما هو لما نضحك علي نفسنا هنيجي نقول إحنا ليه ملناش صحاب ونعيش في دايرة مقفولة ونقعد نعمل شير ونكتب كلام ونعيش حالة من الحزن .

متفتكرش إن ده مش بيحصل , انت لو اقعدت مع نفسك شوية وشفت الدايرة بتاعتك احتمال كبير مش تلاقي فيها برغم العدد الهائل من الناس اللي عندك علي الفيسبوك مثلا واحتمال تلاقي ناس موجودة وبتحبك بس الاحتمال الأكبر انك تلاقي ناس بتحبك عشان مصلحة معينة , المصلحة ده طالما خلصت ! يبقي نشغل أغنية سكة السلامة .

الكلام ده كله مش عشان أقولك قوم حب الناس وطبيعي لو سمعت كلامي الناس هتبدأ تشك فيك وتقولك أكيد عاوز مصلحة و مع انك ممكن مش كده وانك عاوز صديق , ولا كمان بقولك كده عشان متكلمش حد وتقول الواحد نفسه يختفي من الدنيا والعالم ده كله , مع إن الإنسان أتخلق عشان يعيش مع ناس زيه ده حتي يا جدع لما نلاقي حد لوحده دايما بنقول عليه مريض !

الكلام ده كله مش عشان انك لا سمح الله جواك حاجة غلط , لا بالعكس انت عاوز تغير اللي قدامك نفسك تعيش بدون كلمة " مصلحة" , اللي هو تلاقي حد بيسلم عليك وعادي جدا وميطلبش منك مصلحة معينة , أو انك تبطل تجامل الناس لأنك من الأخر بتيجي علي نفسك , لو اللي قدامي مش بحبه بمنتهي البساطة أتعامل معاه علي كده , لكن اكلمه واقوله يا حبيبي يا قلبي وأنا من جوايا مش بطيق اقعد معاه خمس دقائق علي بعض وتقولي معلش جامل الناس , لا معلش انت كده اللي خسران . من الأخر الكلام ده كله عشان نحاول نقدر نعيش بدون نفاق , النفاق اللي هيودينا للانتحار أو عموما هو خلاص وصلنا لهناك .
سلام :)