المدونة

نعرض أحدث الآراء و التحليلات لأبرز مدوني هافينغتون بوست عربي

مونيكا جميل Headshot

لأنه لن يخونك أبداً

تم النشر: تم التحديث:

الصفعة التي تأتيك فجأة دون أي توقعات، دون أخذ الحذر اللازم لتفاديها، تفاجئك ثم تؤلمك.. ثم تحطمك أو تجعلك أقوى.. إنه اختيارك، وفى الحالتين ستعيش متذكراً ذلك الألم وستعيش بصمات تلك اليد على وجنتيك.. خاصة إن كانت هي نفسها التي أعطتك الحنان يوماً.. الأمر حينها يزداد ألماً.

ثم ندور ونبحث عن سبب أوجاعنا.. ويبعد عن ذهننا سبب قد يكون الأهم.

ذلك النقص الذي نعانيه جميعنا بلا استثناء.. النقص بكل أشكاله.. أي رغبة بداخلنا تجعلنا نموت عطشاً لملء احتياجنا بأي تعويض.. أي نقص جعلك تحتاج إلى البشر هو سبب لتلك الصفعة.. ستنال ضربة واحدة تقلب حياتك.. فقط لأنك تحتاج !

احتياجك للبشر بشكل خاص لن يروي ما فيك من أجزاء جافة.. بل سيجف ما هو رطب.. وسيموت ما هو على قيد الحياة.. فإن لم توجه احتياجك نحو الله لن تُشفى ولن تشعر بالاكتفاء الحقيقي.. ولن يصفعك كما يفعل البشر.. بل سيجمع أشلاءك المتناثرة ويعطيها حياة جديدة.. قادر على أن يرد لك أضعاف ما أخِذ منك.. قادر على أن يقول كلمة واحدة فيبرأ داؤك. فمن يصنع اختراعاً يكون وحده القادر على تفكيكه وإعادة هيكلته من جديد..

نعم.. فلا أحد سواه يقدر على أن يريحك ويكمل نقصك.. فالإنسان غير معصوم من الخطأ.. لكن الله لن يخطأ مثلهم بالتأكيد .
ضع ثقتك به.. لأنه لن يخونك أبداً !

ملحوظة:

التدوينات المنشورة في مدونات هافينغتون بوست لا تعبر عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع.