المدونة

نعرض أحدث الآراء و التحليلات لأبرز مدوني هافينغتون بوست عربي

محمد عادل طه Headshot

الفساد الذي سكن جامعتي

تم النشر: تم التحديث:

استيقظت صباح يوم السبت الماضي على خبر دهس سيارة نقل محملة بمعدات الرصف إحدى الطالبات في جامعة كفر الشيخ داخل الحرم الجامعي، ندى عبدالله نصر، الطالبة بالفرقة الأولى بكلية التربية النوعية بجامعة كفر الشيخ قتلت داخل الحرم الجامعي بسبب الإهمال.

الإهمال الذي جعل رئيس جامعة بها آلاف الطلاب يترك سيارات ولوادر تحمل معدات رصف وبناء تتجول داخل الحرم الجامعي وسط الطلبة، ومن ثم يكتشف بعد دهس الطالبة اكتشافاً عظيماً، سيادة رئيس الجامعة أصدر قراراً بالسماح لتلك السيارات بالدخول ليلاً فقط ومن بوابات الجامعة الخلفية وليس من بوابات الطلبة، وكأن سيادة رئيس الجامعة كان يحتاج أن يرى دماء الطلاب مسالة في الحرم حتى يستوعب أن ذلك الأمر البديهي هو الطبيعي أساساً وما سواه لا يدخل سوى في إطار الإهمال والتقصير.

تم نقل الطالبة للمستشفى ولفظت أنفاسها خلال دقائق، ومن ثم حاولت إدارة الجامعة التبرؤ من المسؤولية وتبجحت في بيان أصدرته حاولت إلقاء اللوم فيه على الطالبة، إذ ادعت كذباً أن يوم السبت هو يوم إجازة ولا يوجد به دراسة للطالبة، وهو ما ثبت عكسه بشهادة زملائها وتبين بعد ذلك أن كليات الهندسة والصيدلة والعلاج الطبيعي والتربية النوعية تدرس يوم السبت، بكل بساطة حاولت الجامعة إلقاء اللوم على الطالبة بمنطق "إيه اللي وداها هناك؟".

وحتى لو كان يوم السبت إجازة، وهذا ليس بصحيح، فهل لم تسمع الإدارة من قبل عن ذهاب الطلاب لجامعاتهم أثناء الإجازات للاستعارة من المكتبات وعمل البحوث مثلاً؟

أم أن الجامعة ارتأت أن تواجد الطلبة في جامعاتهم في غير أيام الدراسة هي جريمة تستوجب قتلهم تأديباً لهم!

لم يقف بيان الجامعة عند هذا الحد بل تعمد التدليس وتضليل الرأي العام عندما ذكر أن الحادث وقع للطالبة وهي في طريقها إلى خارج الجامعة، حاول البيان الإيحاء بأن الحادث قد وقع خارج الجامعة، الأمر الذي أثبت تسجيل فيديو للحادثة عكسه.

بعدما انكشفت الحقيقة سارع السيد الدكتور ماجد القمري، رئيس الجامعة، إلى محاولة تقلد دور بطولة زائف، فتقمص دور الباحث عن حق ندى وتوعد بمحاسبة السائق الذي صدمها، وأكد مراراً أنه لن يسكت عن حق ندى، وتناسى متعمداً أو قل حاول أن يصرف الأنظار عن فكرة أنه أول من تجب محاسبته.

ناقش برنامج "العاشرة مساءً" الحادثة واستضاف أهل الطالبة ندى، واتهمت إحدى زميلاتها إدارة الجامعة بمحاولة نقل زميلتها إلى خارج الجامعة والضغط عليها من أجل المشاركة في التغطية على إدارة الجامعة وادعاء وقوع الحادث خارج الجامعة.

باختصار نريد لجنة تحقيق مستقلة تشكل بعيداً عن إدارة الجامعة لتحقق في الواقعة المذكورة، ولعلها بالمرة تحقق في ملابسات تعيين السيد رئيس الجامعة لابنته كمعيدة بكلية الصيدلة، ولابنه خريج الجامعة الخاصة كمعيد في كلية الأسنان بالجامعة التي يُفتَرَض أنها حكومية.

ملحوظة:

التدوينات المنشورة في مدونات هافينغتون بوست لا تعبر عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع.