المدونة

نعرض أحدث الآراء و التحليلات لأبرز مدوني هافينغتون بوست عربي

محمد حسن منسي Headshot

هل زواج البنت سترة؟

تم النشر: تم التحديث:

قبل فتره وُجِّه لِي سؤال -يبدو أنه استطلاع رأي- من إحدى الصحفيات وكان السؤال هو التالي:

ما رأيك بعبارة "هل زواج البنت سترة؟"

قررت ألّا أتسرّع في الجواب، وأن أعطي لتفكيري المجال حتى لا تكون الإجابة من قبيل العرف السائد، والأسئلة ذات الإجابات الجاهزة التي ربما لم نفكر بها.

فكان جوابي التالي:
في البِداية السؤال مغلوط في تكوينِه وفي صِياغتِه.

في تكوينه لأنه يفترِضُ الجواب بِنعم أو لاً.

فلو كان الجواب بنعم، فنحن نثبتُ في هذه الصورة النقيضَ، وهو أنَّ عدم زواجها هتكٌ للستر.

ولو كان الجوابُ بلا، فنحن نُثبت بنسبة كبيرة نفسَ الصورة السابقة، أنَّه حتَّى في حالِ أنَّها تزوَّجت، فليس مؤكداً أن يتحقَّق لها السترُ.

في صياغته، لأنه مبني على إحدى قواعد التضليل وهو الحذف، فالزواج منظومة ثنائية قائمة على طرفين (زوجٍ وزوجة)، وهما جناحا طائر الحياة التي لا تطير إلا بهما، وطرح السؤال بهذه الصورة يعمل على توجيه رسالة سلبية ضمنية، هي أن عمليَّة الستر مرتبطةٌ فقط بالأنثى ولا تشمل الذَّكرَ.

إنَّ زواجَ الفتاة سترةٌ للشاب، فهي من تعطي القرارَ النهائي والحكمَ الفصلَ على طلبِهِ، باختيارها من بين جميع نساء العالم لتكون سترته، وبدون "قرارها الملكي" فلا قيمة لجميع ما ذكر.

"هن لباس لكم وأنتم لباس لهن"

وبالمناسبة كلمة ستر بجميع أشكالها وحركات حروفها تعني الغطاء والحجب، وكلمة غطاء وحجب وحدها لا تدلُّ على معنى إلا إذا ارتبطت بمضمون واضح محدد، وفي حال إطلاقها ستعتمد على نية المستقبل وصورته الذهنية.

حاول أن تعطي نفسك فرصةً للإجابات المبنية على إعمال العقل والفكر، والأهم من ذلك أن تجد سؤالاً.

#اجعلنا_حياة


ملحوظة:
التدوينات المنشورة في مدونات هاف بوست لا تعبر عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع.