المدونة

نعرض أحدث الآراء و التحليلات لأبرز مدوني هافينغتون بوست عربي

محمود عبدالمنعم Headshot

دونالد ترامب.. كومبارس الرئاسة الأميركية

تم النشر: تم التحديث:

اكتسب المرشح الجمهوري لانتخابات الرئاسة الأميركية دونالد ترامب شهرة واسعة، بعد سلسلة التصريحات العدائية التي يوجهها باستمرار سواء لشعوب العالم أو حتى الأميركيين ذوي الأصول الأجنبية في الداخل، بعض التصريحات التي خلقت له بعض التابعين الذين يرونه المهدي المنتظر في البيت الأبيض الذي سيحقق الحلم الأميركي، والبعض الآخر يرون فيه أن التصريحات غير المسؤولة من شأنها أن تزيد من حالة الاحتقان الداخلي بين الجاليات المختلفة في المجتمع الأميركي.

وبين هذا وذاك، فالكل يعرف أن دونالد ترامب أحد رجال الأعمال الأثرياء في المجتمع الأميركي، اكتسب ثروته من شركة ترامب العقارية التي يملكها والده، لكنه عمد إلى توسيع النشاط التجاري للشركة، منذ أن تحول للعمل إلى جانب والده فترة السبعينات من القرن الماضي، شركة والده كانت ترتكز على بيع وتأجير المساكن للطبقة المتوسطة في بروكلين وكوينز وستاتن أيلاند، لكن دونالد عمد إلى توسيع نشاط الشركة إلى بناء الأبراج السكنية وبعض المنتجعات والكازينوهات.

يبدو أن انتقال ترامب للعمل في مانهاتن بل والإقامة بها أيضاً خلق لديه بعض العلاقات الاجتماعية ببعض المنتجين الذين يترددون على بعض الحفلات العامة التي تتم إقامتها هناك، ومن خلال تلك الحفلات بدأ ظهور ترامب في بعض المسلسلات الأميركية.

ترامب ظهر كضيف شرف في عدد من الأعمال الفنية في المسلسلات الأميركية، ففي خلال الفترة من 1985 إلى 2011 شارك في 20 مسلسلاً أميركياً، أدى خلالها شخصية دونالد ترامب كأحد رجال الأعمال في المجتمع الأميركي في 16 مسلسلاً أبرزها The Jeffersons، The Nanny، NightMan، Sabrina، the Teenage Witch، Sex and the City، Monk.

رشح ترامب لعدد من الجوائز، منها جائزة إيمي مرتين عامي 2004 و2005 عن برنامج The Apprentice أحد برامج تلفزيون الواقع والذي يقدم مجموعة من المتنافسين في إدارة واحدة من مؤسسات ترامب التجارية، وهو الذي مكنه من حفر اسمه على ممشى المشاهير في نيويورك، كما رشح كأفضل مقدم برامج ألعاب تنافسية في OFTA Television Award عن نفس البرنامج، وفاز بجائزة Razzie Awards وهي الجائزة التي تعطى لأسوأ ممثل عن مشاركته في أي عمل فني يقدمه، ولها احتفالية تضاهي احتفالية الأوسكار، عن دوره في فيلم Ghosts Can't Do It عام 1989، كما رشح كأفضل شخصية تلفزيونية في مهرجان اختيار المراهقين عام 2004.

يملك ترامب أيضاً منظمة ملكة جمال الكون وشركة الإذاعة الوطنية NBC، وهو المسؤول عن تنظيم مسابقات ملكة جمال الكون، ملكة جمال الولايات المتحدة، وملكة جمال مراهقات أميركا.

الجانب الفني الخفي لدى ترامب المرشح للانتخابات الرئاسة الأميركية، لا ينفي عنه التصريحات غير المسؤولة التي يطلقها بصفة مستمرة، فيما يظل المرشح الآخر أمام هيلاري كلينتون مرشحة الحزب الديمقراطي، في الانتخابات المقرر إجراؤها يوم الثلاثاء 8 نوفمبر/تشرين الثاني 2016.

ملحوظة:
التدوينات المنشورة في مدونات هافينغتون بوست لا تعبر عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع.