المدونة

نعرض أحدث الآراء و التحليلات لأبرز مدوني هافينغتون بوست عربي

هدى مرمر Headshot

فابيان كلوتييه يتحدَّى بشِعره مناهضي اللاجئين السوريين

تم النشر: تم التحديث:

تحدى فابيان كلوتييه مؤخراً بموهبته الشعور المناهض للاجئين في الكيبيك، وذلك رداً على التغطية الإعلامية لموجة النازحين من الشرق الأوسط.

هذه القصيدة المكتوبة في سبتمبر/أيلول 2015 باللغة المحكية الكيبيكية الفرنسية بالأصل تهدف إلى كسر حواجز اللامبالاة والتعصّب إزاء الآخر المختلف وهو هنا النازح السوري

كما ترجمت هذه القصيدة إلى الإنكليزية والسويدية بقلم الأستاذة ماري كلود بلورد، وترجمتها إلى العربية الأستاذة هدى مرمر.

فابيان كلوتييه هو شاعر وكاتب وممثل ومخرج من الكيبيك في كندا، حائز على جوائز عدة، منها جائزة الحاكم العام الأدبية عن عمله المسرحي الأخير في عام 2015.

ترجمة القصيدة:

بالنسبة لللاجئين

اليوم الصبح
كنت عم أسمع ع الراديو
خطوط مفتوحة ع فكرة
إذا لازم نستقبل لاجئين سوريين
أو لأ

(شو بدك تعمل
إذا دايماً بيعلكوا نفس الموسيقى حتى تلعن الساعة
وتغير الإذاعة)

وبعدين
بيجي أستاذ محموق ت ينبهنا
إنه هالعرب الملاعين خطيرين
وإنه لازم نحترس ما يكون في إرهابيي وجهاديي بالخلطة

يا أستاذ
اللاجئين هربانين من أوسخ رعب
اغتصاب
وذبح بالجملة
بؤس حقيقي رجيم

اللاجئين بيمشوا مئات الكيلومترات
بعيد عن أجواء ماراثون مونتريال
بلا متطوعين يناولوهن قناني ماء
ينشفولن عرق جبينن
أو يردوهن ع سانت جولي الراقية بالجيب شيروكي

هني بجربوا يعبروا البحر بمراكب منفوخة هواء
متل اللي مزبلين بمسابحنا
بعاملوهن بوحشية
بيغرقوا
وبموتوا ولادن

ولك يا عمي
إنك تكون لاجئ
هو مصيبة لعينة
لأنه بروحوا عليك المايلز
ولازم تضب بيتك بشنطة زغيرة
إنت وحامل ولد ع كل إيد

وإنت يا أستاذ
خيفان منن؟
بيتهيأ لي إنه لو مبسوطين كتير مطرحن
ولو كانوا حريصين إنه نسوانن وبناتن
يصيروا جواري نكاح
كانوا بقيوا هنيك
وما كانوا تعنوا يسجوا لهون متأملين يذوقوا نفس القرف

بالنسبة إلي
سيدنا
بعتقد هول الناس هدفن يعيشوا بسلام
وما حابين يتعذبوا هالعذاب كله
كرمال يطالوا يزرعوا متفجرة بايخة
بمول شعبي بالضاحية بروسار

فابيان كلوتييه
ترجمة: هدى مرمر

للإطلاع على النسخة الأصلية للقصيدة إضغط هنا

ملحوظة:
التدوينات المنشورة في مدونات هافينغتون بوست لا تعبر عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع.