المدونة

نعرض أحدث الآراء و التحليلات لأبرز مدوني هافينغتون بوست عربي

حمزة خليل Headshot

حب بلا هوية

تم النشر: تم التحديث:

حب هو أم شيء آخر إلى مكان آخر لا أعرفه يأخذني؟ أمشي بإرادتي في طريق لا أعرف مساره، أمشي لعنوان غير واضح وطريق من أجمل الطرق، صوت خطواتي كصوت اللحن مع دقات قلبي أعزفها، متى تعلمت العزف؟ متى أصبحت في هذا الفن ماهراً؟

أرقص في طريقي للمجهول على أنغام دقات قلبي الجريئة، خطواتي المبعثرة، خطواتي غير المتناسقة، خطواتي التي لا تعرف كيف تنهي طريقها في هذه الرحلة السعيدة، تدلني على رقصتي الخاصة التي لن يرقصها غيري أنا وهذا الطريق.

في فنون العشق أصبحت غارقاً، أمارسها بكل موهبة وشغف، في عيوني أجمل قصيدة رأيتها تكتب، وفيها أجمل كلمات من العشق قد أخذت، لست دخيلاً على هذه الفنون، لست دخيلاً على هذا العشق.

في عيون الناس الذابلة أرى شهوة العشق، وفي نظراتهم لي بالتحديد أرى لذة عشقي، هذه النظرات هي من أعطتني القوة على العشق، هي من أعطاني القوة على الاستمرار في هذا العشق، هي من أعطاني التجاهل على ألا أكترث لما يرونه حقاً.

بالرغم من أنني أمشي في طريق مجهول، فأنا لا أشعر بأنني تائه، ولا أشعر بأنني ضائع، ولا أشعر بأنني في ورطة، بل أشعر أنني أجد نفسي لأول مرة، لأول مرة أشعر بأنني أين ما أريد أن أكون، أشعر بأنني في المكان الذي أنتمي إليه، في هذا المكان المجهول وجدت ما لطالما بحثت عنه.

حب بلا ملامح، ولكنه جميل التفاصيل، حب بلا هوية، ولكنه وطن، حب بلا عنوان، ولكنه بيت، حب بلا طقوس، ولكنه مميز، حب كأي حب، ولكنه لا مثيل له.

ملحوظة:

التدوينات المنشورة في مدونات هاف بوست لا تعبر عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع.