المدونة

نعرض أحدث الآراء و التحليلات لأبرز مدوني هافينغتون بوست عربي

غيداء أمجد أبو خيران Headshot

مدينة التلال السبع (11)| حين يقدم لك مطعم بإسطنبول السعادة في وجبةِ فطور

تم النشر: تم التحديث:

يقولون إنّ التجربة التي تستحقُّ أن تعاشَ هيَ تلك التي ستبقى تتذكّرها مطوّلاً، وتجربة هذا المطعم الأنيق المختصّ فقط بتقديم الفطور التركيّ الشعبيّ بأجملِ حلّةٍ ممكنة لا يمكن نسيانُها أبداً.

احرص على الذهاب باكراً لئلّا يسبقكَ المبكّرون فلا تجدَ لك مكاناً هنا وتضطر للانتظار مطولاً في دوْرٍ قد يمتدّ على طول الزقاق بأكمله.

أين | Çeşme Bazlama Kahvaltı

لماذا | إمتاع حواسّك الخمس بوجبةٍ فطور مميزة

العنوان | Teşvikiye, Osman F. Seden Sk. No:8, 34365 Şişli/İstanbul

متى | من الخميس حتى الأحد 9صباحاً- 5مساءً

كيف | تستطيع النزول في محطة مترو Osmanbey والمشي باتجاه المطعم، أو بإمكانكَ استقلال إحدى الحافلات المتجهة إلى منطقة Nişantaşı من أي منطقة تريد

هُنا تستطيع أن تجد جميع العناصر التي يُمكن لها أن تجعل من وجبة الإفطار وجبةً كاملة؛ المكان والموقع والأكل اللذيذ والتصميم المُريح وجودة الخدمة والوجوه المُبتسمة المتفانية في عملها.

a church

"Doymadan Kalmak Yasak"

ستجد هذه الجُملة مكتوبةً في إحدى زوايا المطعم، ومعناها "لا نهوض قبل أن تمتلئ". ولو جئنا للتجربة الواقعية فأنتَ فعلاً لن تنهضَ قبل أن تشعرَ أن معدتك امتلأت بكلّ ما هو لذيذٌ ومُبهِج.
فما إنْ ينتهي أحد العناصر أمامكَ حتى تجدَ من يأتي ليسألك إن كنتَ تحتاج المزيد منه، فالصحون هناكَ غيرَ محكومٍ عليها بالفراغ وبإمكانكَ أن تملأها قدرَ ما تشاء. عوضاً عن إبريق الشاي الخزفيّ الأنيق الذي يزيّن يمين كلّ طاولة وتحته غازٌ صغير حتى يُبقيَ شايك دافئاً، ويمتّعك بعددٍ كبيرٍ من أكواب الشاي اللذيذ.

زبدة من طرابزون، أنواعٌ كثيرة من المربّى محليّ الصنع، السجق من قيصري، خليطٌ لا يُقاوم من التوت الأسود وجبنة لور الشهيّة، pişi قد يكون الأفضل على الإطلاق. عدا عن الخبز الساخن الذي يأتيكَ بين الفينةَ والأخرى بكلِ حبّ وسرور. وغيرها الكثير الكثير.

لستَ بحاجةٍ لأن أخبركَ الكثير من الوصف عن المطعم، كلُّ ما عليكَ أن تخطّ الخُطى نحوحيّ تشويقية، وتمتّع حواسّك الخمس بكلّ ما ستلقاه هناك.

a church

a church

a church

تلميح 1: تكلفة الفرد الواحد تساوي تقريباً 50 ليرة تركية، ما يُعتبر أغلى نوعاً ما من أماكن الفطور الأخرى، لكنّ الأمر يستحق فلا تتفاجأ بالسعر.

تلميح 2: صورتا الطعام في التدوينة ليستا لي وإنما أخذتهما من إحدى المدونات التركية، فلم أجد وقتاً جيداً لأنشغل بالتصوير في حين كان الطعام أمامي .. سآخذ الكثير من الصور في المرة القادمة إن شاء الله.

تلميح 3: سأكون على استعدادٍ خلال الصيف للقيام ببعض الجولات السياحية في المدينة، فمن يرغبُ بمرافقة دليلٍ أو لديه أصدقاء قادمون لإسطنبول يرغبون بذلك فتواصلوا معي بالطريقة التي تحبون.

ملحوظة:

التدوينات المنشورة في مدونات هاف بوست لا تعبر عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع.