المدونة

نعرض أحدث الآراء و التحليلات لأبرز مدوني هافينغتون بوست عربي

دينا محمد خالد Headshot

مراحل الزواج السبع.. "السنوات الوردية" إحداها

تم النشر: تم التحديث:

مَن منا لا يحلم بحياة زوجية هادئة تكون مكوناتها السعادة والتفاهم والحب والتعاون وغيرها من مسميات جميلة؟ لكن في بعض الأوقات يصيب الزوجين فتور تجاه بعضهما البعض لتتحول العلاقة الزوجية إلى علاقة روتينية، ويكون العامل الأساسي فيها هو "الصمت"؛ لتكون هذه اللغة الجديدة في الحوار بينهما الصمت أو المشاجرة؛ ليظهر شبح الطلاق ليهدد علاقتهما الزوجية.

وهنا يجب أن نعرف ما هي مراحل الزواج السبع حتى نتجنب هذا الفتور:

المرحلة الأولى: "السنوات الوردية أو التعيسة"

هكذا يطلق عليها؛ لأن كل شخص يرى فيها شريك حياته هو فتى الأحلام، فيشعر بالرضا والارتياح النفسي؛ لأنه وُفق في اختيار شريك حياته، وغالباً ما تكون هذه المرحلة ما بين سنتين إلى ثلاث سنوات، وهناك من يرى أول سنوات زواجه ليست جيدة؛ لأنه يوجد صدام كثير، هذا أيضاً وارد نتيجة اختلاف الطباع، ولكن لا بد من الإشارة إلى أن هناك عملاء كثيرين يؤكدون انتهاء فترة الحياة الوردية مع قدوم الطفل الأول، وازدياد الأعباء؛ لننتقل هنا إلى المرحلة الثانية الواقعية.

المرحلة الثانية: "الواقعية"

تمتد هذه المرحلة ما بين ثلاث إلى سبع سنوات، وتكون أكثر واقعية وأكثر عملية، يعتبرها الباحثون الاجتماعيون مرحلة مهمة؛ لأنها تكثر فيها النتائج والإحصائيات، سواء حالات انفصال أو استمرار عن اقتناع.

المرحلة الثالثة: "السيطرة"

تبدأ من 7 إلى 12 سنة بعد الزواج، يحاول فيها كل طرف السيطرة، وأن يسود بشخصيته ورأيه، ويثبت أن رأيه الأصح، وهنا عليكم إدراك هذه المرحلة جيداً بالاستماع إلى الطرف الآخر جيداً ليس من أجل إثبات رأيك الأفضل، بل من أجل الوصول إلى حياة أفضل لكما.

المرحلة الرابعة: "الأسرة المتماسكة"

تبدأ من 12 حتى 14 سنة زواج، يتم فيها تحكيم العقل قبل اتخاذ أي قرار، كل فرد فيها يفكر في سعادة الطرف الآخر، وهي أيضاً مرحلة ينشغل فيها كلا الزوجين في أمور بناء مستقبل أولادهما.

المرحلة الخامسة:

17 سنة زواج، وقد يبدأ في هذه المرحلة ظهور المشكلات من الماضي، بسبب تغير الشخصيات، وأيضاً تغير الملامح وطبيعة المزاج على الزوجين، هنا الاتفاق على أسلوب ثابت في توجيه الأبناء ويسود الهدوء والتماسك بينهما وخلق لغة حوار جديدة.

المرحلة السادسة: "العودة"

تبدأ من 17 إلى 23 سنة، وهنا يشعر الزوجان برغبة عودتهما للمرحلة الوردية من جديد، والهدوء والاستقرار بعد كثرة الانشغال بضغوط العمل والأبناء ليتوجه الزوجان إلى الرغبة في العيش معاً حياة هادئة خالية من المشكلات.

المرحلة السابعة: "السلام"

كما أطلق عليها بعض الباحثين هذا الاسم "السلام"، تبدأ من 23 سنة زواج إلى النهاية، هذه المرحلة يكون الزوجان في أشد الاحتياج لبعضهما.

ليس من المفروض أو الضروري أن تمر في حياتك الزوجية بهذه المراحل السبع كلها في نفس الفترة الزمنية المكتوبة أيضاً، فهناك عوامل مختلفة تحكم كل زوجين، وعليكم هنا معرفة في أي مرحلة أنتم فيها لتجنب المشاكل، كما أن تجنب المشاكل والصمت يجعلها مع الوقت تتضخم؛ لذلك عليكم بعلاج هذا أيضاً عن طريق الوقوف بصدد كل مشكلة من بدايتها، وغفران كل طرف للآخر والمصارحة، فهذا يجعل مسار المشكلة في الطريق إلى الحل.

ملحوظة:
التدوينات المنشورة في مدونات هافينغتون بوست لا تعبر عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع.