المدونة

نعرض أحدث الآراء و التحليلات لأبرز مدوني هافينغتون بوست عربي

دلع المفتي  Headshot

نظرية الرياضيات السعيدة

تم النشر: تم التحديث:

لست من محبي الرياضيات، بل يمكنكم اعتباري من كارهي هذه المادة العلمية الصماء، فلا شيء يمكن تخيله، وكل شيء فيها منطقي، 1+1=2. كنت دائما أرتبك وأتلخبط وأتلعثم ما أن أرى أرقاما أمامي تتراقص دون سبب وجيه، ولطالما وجدت صعوبة في فهم المعادلات الحسابية والنظريات الرياضية المعقدة. وأشك دائما أني عندما كنت صغيرة، وقعت مرة على الأرض، وأصابت السقطة مركز الحساب في دماغي فعطلته.

لكن هناك نظرية واحدة كنت أحبها وأستمتع بها، وأجد بها بعضا من خيال، هي نظرية "التقّريب" rounding.

تقّريب الأعداد لمن لا يتذكرها وأحسد الذين يتذكرونها، هي عملية تقدير قيمة عدد معين بالنسبة لأقرب رقم تالي او سابق عن طريق إزالة الكثير من الأرقام وتحويلها إلى عدد صحيح. فاذا كان العدد يساوي منتصف او أكثر 5 بين عددين نريد التقريب بينهما، فانه يكون اقرب الى العدد الأكبر، أما اذا كان العدد اصغر من المنتصف فأننا نقربه الى العدد الأصغر. بمعنى إن أردنا أن نقرب 152 إلى أقرب مئة يصبح ،160 أما العدد 143 فيصبح 140. فهناك أعداد نستلف منها وأعداد تعطي، فال، 1، 2، 3، 4 أعداد بخيلة لا يمكن الإستلاف منها، والأعداد 5، 6، 7، 8، 9 أعداد كريمة تعطي وتسلف بسخاء.

تتساءلون ما نفع درس الرياضيات الآن في هذا المقال؟! سأشرح لكم. نظرية التقريب هذه نظرية عبقرية لو استطعنا تعميمها وتفعيلها في حيواتنا. فكل شيء في هذه الحياة يمكننا أن (نقّربه)، الناس، الحياة، المشاكل، العمل، الوظيفة، السعادة، الحب.

تابعوا معي، وإن على مضض. خذوا الناس مثلا. صديق، قريب، أخ، زميل، حبيب، هو مثل كل الناس يحمل صفات إيجابية وصفات سلبية. ربما يكون ثرثارا لكنه محب وصادق. ربما يكون لا يسأل عنك لكن عندما تلتقيان تشعر كأنكما لم تفترقا أبدا. ربما كان بخيلاً لكنه مثقف والاستماع إليه متعة وفائدة. احسب الأمور على وجهها الأفضل. امسك الحسابة الذهنية واحصي سيئاته وإيجابياته. إن كانت الإيجابيات أكثر من النصف، قربه إلى العدد الأكبر واحتفظ به، وإن كان علاماته تحت ال 5، قربه للعدد الأصغر وقل له وداعاً.

مثال آخر، وظيفتك التي تشتكي منها يوميا وتعود إلى البيت وأنت تسب وتشتم وتلعن. احسبها وفق نظرية التقريب العبقرية. انظر إلى العائد المادي، استقرارك الاقتصادي، مديرك المتطلب، زملائك الطيبين، ساعات الدوام الطويلة، السيارة التي تغلي تحت الشمس عند خروجك من الدوام ظهرا. احسب...وقّرب. فإن وجدت سلبيات الوظيفة أكثر من إيجابياتها، قدم استقالتك على الفور وابحث عن أخرى تحفز طموحك.

حياتك أيضا تخضع للنظرية ذاتها. انظر، ركز، احسب: نعمك، مشاكلك، عائلتك، أولادك، الوفرة المادية، الاستقرار المطمئن، وجبات الطعام الساخنة، مشاكل الأولاد، مستوى التفاهم بينك وبين زوجك/ زوجتك، قيودك، وحريتك، واحسبها. إن كنت ما تملكه من إيجابيات أكثر من النصف، قربها واسعد واقتنع بأنك من السعداء، وإلا ابحث عن مخرج مناسب.

نحن نخلق داخل أرواحنا آلية تقبل ما نعيشه، فإن كانت نظرتنا إيجابية، شعرنا براحة وقدرة على مواجهة مصاعب الحياة، ونظرنا إلى النصف المليء من الكأس. فالإيجابية ليست شعوراً فقط، هي ثقافة يمكننا أن نتعلمها ونطورها ونستفيد منها، فهي لا تحدث نتيجة لما يحدث لك ولكنها تنتج من قرار تتخذه مع نفسك ولنفسك، وبناء عليه تتعامل مع ما يحيط بك. لذا وبصرف النظر عن كل ما يغرقنا من احداث ومشاكل، ورغم المآسي التي تحيطنا شرقاً وغرباً، يمكننا ان نعثر على خط ضوء رفيع ونتبعه. لنسعد بكلمة حلوة، بلمسة حنونة، بوردة، بهدية مفاجئة، بابتسامة طفل، بأغنية عذبة، بكلمة الله يرضى عليك من قلب أم.

بيد أن هناك بعض الشروط يوصي بها المختصون والتي عليك أن تتبعها لتجد ذاك الخيط وتسعى إليه بإيجابية، أهمها وأولها الابتعاد عن وسائل الإعلام التقليدي والجديد، لما تحويه من بؤس وأحزان وأخبار عنيفة والتي بدورها تسبب الكآبة والسلبية، ثم الابتعاد عن النائحين والمتذمرين، أولئك الذين لا يستطيعون رؤية الجمال في أي شيء حولهم، فالناقص يظهر عندهم قبل الزائد والقبيح قبل الجميل والشر قبل الخير. بوجود هؤلاء في حياتك، لا يمكنك أبدا أن (تقرب) إلى الأعلى، فهم سيسحبونك معهم إلى الأسفل لمزيدا من الكآبة والبؤس. هؤلاء بالذات لا يحتاجون لعملية حسابية ولا ل "تقّريب".. استغني عنهم بدون تردد ودون حساب.

نهايته. لم أجد تعبيرا عن الإيجابية أجمل من كلمات أغنية لسه في أمل لشيرين. تمعنوا بها:

"طول ما لسه فى ناس بندفى فى حنانها
والحاجات الحلوة واخدين بالنا منها
وحكايات الحب لسه بنقرا عنها.

طول ما لسه الليل فى عشاق سهرانينه
لسه فى الايام امل مستنينه ".

------
يقول برناند شو: الحياة ليس أن تبحث عن نفسك. الحياة أن تخلق نفسك. فاخلقوا أنفسكم سعداء.
d.moufti@gmail.com