المدونة

نعرض أحدث الآراء و التحليلات لأبرز مدوني هافينغتون بوست عربي

عمرو الشرقاوي Headshot

إلى الرفاق في الفنجان

تم النشر: تم التحديث:

إحنا فين؟
سهلة؛ شوية مسجونين "ناس نعرفهم وناس منعرفهمش" وشوية "أنا منهم" نايمين في الذرة مستخبيين يعني بلغة أهل الريف وشوية بيحاولوا يحركوا الحجر ومعرضين لخطر بطش السلطة في أي وقت بس مجهودهم نتيجته خلق حالة من الجدل في فنجان الثورة مبتخرجش عنه.
أيوه الثورة دلوقتي في فنجان "لو حد شاف غير كده أكيد عنده حق - المسألة حسب إنت بتبصص من أي زاوية"
المكون الأكثر ثورية في مصر دلوقتي هو النظام السياسي الحاكم، ببساطة أساليب تضخم من الفجوة بين الشرائح الإجتماعية وده مش محتاج إثبات لكن خلينا نشوف حجم الفجوة إللي النظام بيخلقها...

الكهرباء:
1

2

وفي السنة الخامسة (2018) لتطبيق القرار سيقلص عدد الشرائح إلى 5 شرائح فقط بدلاً من 7 شرائح لتكون أسعارها كالتالي: الشريحة الأولى من 0 إلى 50 كيلو وات بسعر 12 قرشًا، والشريحة الثانية من 51 إلى 100 كيلو وات بسعر 23 قرشًا، والشريحة الثالثة من 0 إلى 200 كيلو بسعر 55 قرشًا، والشريحة الرابعة من 201 إلى 650 كيلو بسعر 55 قرشًا، والشريحة الخامسة لأكثر من 650 كيلو بسعر 86 قرشًا

3

المصدر: أصوات مصرية
وبكده يكون واضح جدًّا استهداف الشرائح الفقيرة والمتوسطة بمعدلات زيادة مفزعة

الدعم:
وده عند الحكومة والنظام يعني دعم المواد البترولية وغالبًا بتكون البنزين والسولار للمركبات
بس رؤية أوسع لمنظومة دعم الطاقة ممكن تلاقوها في دراسة عملها د. عمرو عادلي الباحث في المبادرة المصرية للحقوق الشخصية

نص الدراسة

4

البيان السابق بيمشي في طريق الحكومة والنظام في خفض عجز الموازنه وتقليص الدعم ده لو بصينا عليه من غير تفاصيل بس خلينا نروح لصفحة 9 في التقرير السابق.
أربعين مصنع أسمنت وحديد وسماد وألومينيوم وبتروكيماويات بيستهلكوا 75% من دعم الغاز الطبيعي للقطاع الصناعي و65% من الكهرباء وعائد الدعم ده مش أكثر من 20% من الناتج الصناعي وبيشغل عماله 7% بس من العمالة الصناعية "مش من قوة العمل في مصر" والمنتجات بتتباع زي ما إحنا عارفين بتتباع بالأسعار العالمية علشان إحنا سوق حر "قال أحدهم: مصر هي كشك الرأسمالية غير المرخص - وصف ماركس نفسه يعجز عن تصوره" كده تكون فلوس الدعم دي هي أرباح مباشرة للأربعين علي بابا دول "6.79 مليار جنيه في 2007 - المصدر السابق".
وتقديم خدمات زياده كأن إللي فات مش كفاية تم استخدام الفحم كمصدر للطاقة ممكن تعرفوا أكثر عن إقتصاديات الطاقة وضررها وكلفتها على البيئة والصحة العامة من حسابهم على تويتر أو صفحتهم على الفيسبوك

التعليم والصحة:
في الموازنة المعدلة إللي رئيس الجمهورية طلب فيها خفض العجز من 9.9% لـ 8.9% راح مقص المحاسب للتعليم والصحة ولما إتزنق في قرشين زودها في الضرائب بدون اللجوء للضرائب الرأسمالية إللي بتستهدف المستثمرين وإحتفظ بضريبة عليا على الدخل 22.5% بدل مقترح الـ 30% علشان الأغنياء ميزعلوش
المصدر: مدى مصر
بناء عليه بقينا على يمين البنك الدولي إللي عبر عن "خيبة الأمل في قرار الحكومة والثمن سيدفعه المواطنون الأقل قدرة" - آه والله البنك الدولي هو إللي بيقول كده

المصدر: البداية

بعد مؤتمر إقتصادي فاشل بإمتياز كان كل ما تم التوصل إليه هو توقيع مذكرات تفاهم تم تسويقها بصفتها عقود نهائية بشكل فيه تدليس وغش على أقل تقدير وبافتراض كثير من حسن النية غير المبرر، النظام بعد كل ده بيسوق مشروع التفريعة الجديدة لقناة السويس كأنها "قناة جديدة" ما علينا المهم إن كل التصريحات إللي بالمليارات انخفضت في الآخر لـ 9% زيادة سنوية طب والباقي قال لك دي مشروعات هتتعمل في 15 سنة بعدين يعني ومحدش يدوشنا بقا عايزين نحتفل.

بالمناسبة إيرادات القناة تراجعت السنة دي 4% يعني الزيادة الحقيقية في حدود 5% بس

المصدر: أصوات مصرية

صر من تسارعها المرعب في الفشل غالبًا هاعتبره مش موجود.

في النهاية النظام علشان يقدر يمرر السياسات دي مضطر يستعمل البطش والقوة والتقارير وصلت للـ BBC إللي هي أصلًا معاييرها الصحفية مدرسة في التوثيق ناهيك عن بيانات المنظمات الحقوقية الدولية..

تقرير الـ BBC عن الاختفاء القسري في مصر

صفحة HRW عن مصر

صفحة AMNESTY عن مصر

العنف في مجمله موجه للفئات الأقل في جذب تعاطف شعبي زي الإخوان والمتعاطفين معاهم والثوار وأي حد بييجي في الصدفة بيتم لصق الإتهامات الجاهزة ليهم، الهدف هو توجيه الرأي العام ناحية "إحنا مش هامننا حاجه ومش هنتحاسب" على طريقة الورق ورقنا والدفاتر دفاترنا وامضي يا أبو العلا والنيابة العامة إللي المفروض تدافع عن حق المجتمع هي الختامة... مش هأجيب أمثلة ممكن ترجعوا للروابط السابقة لكن هأجيب تقرير لمُصرين بعنوان "أذرع الظلم الثلاثة: الداخلية، النيابة، القضاء" بتاريخ 4 يناير 2014
.
العنف غرضه السياسي قفل أي مجال لأي حراك يشبه ما قبل 28 يناير 2011 "أنا أقصد جمعة الغضب" عن طريق استهداف الفئات السابق ذكرها لزرع الخوف من المشاركة العامة المشكلة هنا هو قفل القدر المليء بالزيت المغلي مع زيادة النار تحته النتيجة الحتمية هي انفجار غير معروف معاده أو حدوده لكن المتأكدين منه هو إنه قاسي جدًّا لدرجة تبني البعض #في_مديح_النيزك للخلاص من الوضع الحالي.

النظام يدفع بقسوة في إتجاه الإنفجار ودورنا "فنجان الثورة" تقدير حجم الغضب المكتوم وتقدير حجم الضرر الحتمي للانفجار.
دورنا هو إننا نسبق الجماهير بخطوة واحدة فقط

دورنا إننا منبطلش كلام عن إللي نعرفهم وعن المظلومين ونشجع إللي يعرفوهم على الكلام
دورنا وقت الطوفان تقليل حجم الخسائر بطرح معقول "مجلس رئاسي مدني مثلاً - بأهزر بأهزر"
لو هافينغتون بوست نشروا الكلام ده هأقارن وضع وضع مصر في غياب الدولة في 2011 وبين مرسي والسيسي من وجهة نظر الأداء الاقتصادي في تدوينة قادمة علشان الانفجار هيطيح بالدولة وباقي مؤسساتها وأقرب وضع للمقارنة هو 2011.

ملحوظة:

التدوينات المنشورة في مدونات هافينغتون بوست لا تعبر عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع.