المدونة

نعرض أحدث الآراء و التحليلات لأبرز مدوني هافينغتون بوست عربي

آمال عطيه ابراهيم Headshot

كيف أذاكر بطريقة صحيحة؟

تم النشر: تم التحديث:

سؤال مهم جاء إليّ في الفترة الحالية أكثر من مرة (كيف أذاكر بطريقة صحيحة؟)، ويعقبه: أنا مضغوط جداً، والوقت أزف، كيف أتصرف؟

فبما أن الوقت فعلاً أزف، والامتحانات على الأبواب، فيتوجب عليك تجميع ما يمكن تجميعه في المنهج كي تتخطى هذه السنة ومن السنة المقبلة -إن شاء الله- لا تؤجل العمل، وذاكر أوّلاً بأول على الأقل عليك أن تذاكر فى الميدترم جيداً بالنسبة لطلاب الجامعة.

كيف تذاكر بهدوء؟

الدراسات الأخيرة أثبتت أن النجاح الدراسي يعتمد على 25% إلى 40% على مهارات المذاكرة.

1- اقرأ بصورة إجمالية عن الجزء الذي تريد مذاكرته.

2- قسّم الجزء إلى فقرات، وابدأ بقراءة كل فكرة على حدة؛ لاستنباط الفكرة الرئيسية لها.

3- قُم بكتابة ملاحظاتك وتلخيصك لكل فكرة، وضعها فى كشكول مخصّص للمادة.

4- إذا قابلتك فكرة لم تستوعبها تخطَّها واقرأ بقية الدرس، وستظهر لك فى النهاية.

5- اجعل المكان الذي تذاكر فيه نظيفاً وجيد التهوية، ومجهزاً بكل أدواتك.

6- أفضل وقت يكون فيه الذهن صافياً ومستعداً للمذاكرة من قبل الفجر إلى وقت الظهر.

7- بعد الظهر خُذ قيلولة نصف ساعة وقُم أكمل.

8- قبل المغرب بساعة تقل طاقة الجسم فمن الممكن أن تقوم بالاستجمام قليلاً ثم تعود.

9- لا تزِد عن 45 دقيقة مذاكرة متصلة، قم بالاستراحة لدماغك 5 دقائق وارجع ثانية.

10- لا تنسَ الراحة البدنية، التي لن تأتي بغير النوم ليلاً.

11- المراجعة:

1- راجع مادتين أو أكثر كل أسبوع، بحيث تستكمل مراجعة كل المواد في شهر.

2- راجع ما قمت بتلخيصه لكل مادة.

3- بعد ما تراجع افترض الأسئلة التي تتوقعها على كل فقرة ودوّنها.

4- بعد المراجعة لخّص القوانين والتعريفات في ورقة منفصلة.

5- المراجعة الجماعية عن طريق طرح الأسئلة والإجابة عليها من زملائك تثبّت المعلومة.

6- من أهم مراحل المراجعة هي استخدام تلخيصاتك في المراجعة التي تسبق الامتحان بيومين.

أريد أن أعرف كيف أثبّت المعلومة في الذاكرة، كي أتذكرها وقت الامتحان؟

تحتاج لفهم المقصود بالذاكرة والتذكّر:

أولاً: المقصود بالذاكرة؟

يعني تخزين المعلومات والتجارب والخبرات بطريقة معينة، وفي وقت معين، وفي حالة جسدية وعقلية معينة.

ثانياً: المقصود بالتذكر؟

يعني أعمل للمعلومة استدعاء من العقل.

إذن عملية التذكر تتم مثل هذه المعادلة:-

مؤثر خارجي > استدعاء المعلومة من اللاوعي > ظهورها على الشاشة ( العقل الواعي).

ما العوامل التي تساعد على قوة استرجاع المعلومات؟

• استخدام الروابط الذهنية: القاعدة الأساسية للذاكرة "يستطيع الإنسان تذكر أي معلومة أو فكرة طالما ارتبطت بشيء معروف".

• استخدام الألوان: لوّن كل تعريف، أو كل قانون بلون مختلف مثلاً.

• استخدام الخرائط الذهنية: وهذه يطول شرحها، من الممكن أن تبحث عنها في الإنترنت أو نخصص لها مقالاً إن شاء الله.

• أحدث التجارب تقول: المواد التي تعتمد على الحفظ مثل المعادلات أو النصوص أو أي شيء، اقرأه في آخر وقت من يومك... بمعنى قبل النوم بربع أو نصف ساعة؛ لأن المخ يركز هذه المعلومات ويرتبها أثناء النوم.

• اعمل تمارين لذاكرتك حينما تجد نفسك غير قادر على التركيز، عن طريق الحسابات، والتخيل، والتفكير الإبداعي.

إذن لماذا أنسى؟

• الخــوف من شيء معروف ومحدد.

• القلق من شيء غير معروف وغير ومحدد.

• الإرهاق بسبب قلة النوم أو التدخين أو التغذية الخاطئة.

• عدم التركيز.

• عدم الاهتمام بالرياضة.

• التحدث الذاتي السلبي.

لماذا لا أذاكر؟

• بسبب الصورة في العقل الباطن عن المذاكرة.

• لأني دائماً أشتكي وأندب حظي بأنني غير فاهم وأرسب، وهكذا فأدخل على المذاكرة وتكون نفسيتي محبطة منها، ولا تنسَ (البلاء موكَّل بالقول).

• بسبب النسيان الذي يحصل بسبب عدم التركيز الذي ينتج أصلاً عن المشتتات كالفيسبوك والأفلام الجميلة التي لا تعرض غير في الامتحانات (من الممكن مشاهدتها لاحقاً)، أو التشتت بسبب مشاكل عائلية أو غيرها.

• لأننا لا نريد مواجهة الخوف، وفي النهاية كما يقال في المثل "اللي بيخاف من العفريت بيطلع له".

• بسبب تراكم المواد، فقسّمها على الأيام الباقية، وابدأ بأسئلة امتحانات السنين الماضية ولا تنسَ (لن تستطيع كسر الصخرة بضغطة واحدة).