المدونة

نعرض أحدث الآراء و التحليلات لأبرز مدوني هافينغتون بوست عربي

علي محمد علي Headshot

التنمية البشرية بين الواقع والاحتيال

تم النشر: تم التحديث:

مصطلح "تنمية بشرية" أصبح سيئ السمعة عندنا.. لما حد يوصف كلام ما بإنه تنمية بشرية بيتفهم أنه كلام فارغ بلا جدوى حقيقية.

طبعاً، سبب أساسي في التصور ده هو كتير من اللي شغالين في مجال التنمية البشرية.. كلنا شفنا فيديوهات سخيفة جداً لبعض المحاضرات.. من أول اللي بيخلي الناس تسدد لكمات للهواء وهم بيرددوا: "لازم أنجح".. لحد اللي بيجيب معاه ثُعبان في المحاضرة وبيخلي الناس تمسكه على أساس إن ده هيقضي على مخاوفهم في الحياة!

رفْض كل نصيحة بسبب إن في نصابين في مجال التنمية البشرية مشكلة.. مشكلة لأنه بيخلط الحابل بالنابل وبيحرم ناس كتير من منفعة حقيقية.. ناس كتير دلوقت بتعتبر أي نصيحة عن الأمل وتحقيق الأهداف مجرد كلام تنمية بشرية فارغ مالوش قيمة.

كيف تفرِّق بين ما هو حقيقي وما هو نصب فيما يخص كلام التنمية البشرية؟

من فترة كان في فيديو لطفل عنده 10 سنين تحت عنوان "أصغر مدرب تنمية بشرية في مصر".. الطريف في الفيديو أنه بيفضح بعض طرق النصب بتاعة مدربي التنمية البشرية بدون قصد؛ لأن الطفل بطبعه بيقلد اللي بيشوفه وخلاص.

خلي بالك من حاجة مهمة.. اللبن بيسهل غشه بالماء؛ لأن الماء أحد مكونات اللبن الأساسية.. وخلي بالك إن حتى اللبن المغشوش بيكون فيه بعض اللبن.. مش كله مَيّه.. والمقصود إن مش كل كلام مدربي البشرية الهجَّاصين كلام فارغ؛ لأنهم بيرددوا كلام كتير بيسمعوه من ناس تانية.. أحياناً بيستخدموا أحاديث نبوية عشان يدّوا ثقل لكلامهم.. وأحياناً كلامهم بيكون نصايح كويسة فعلاً، لكنه مخلوط مع حاجات تانية بلا قيمة.

المشكلة الأساسية اللي بتواجه "مدربي التنمية البشرية" هي إنه محتاج يبيع.. محتاجك تدفعله تمن محاضرة ساعتين عن النجاح.. فلازم يبالغ في قيمة الكلام ولازم يوهمك بنتايج كبيرة وسريعة عشان يغريك تدفع.

دي بعض العلامات اللي تساعدك تتعرف على بياعين الكلام فيما يخص التنمية البشرية:

1 - بيتكلموا بسرعة أكتر من الطبيعي وكأنهم مش عايزين يدّوك فرصة تتأمل الكلام وتنتقده.. مخك يبقى يدوب بيلاحق على فهم الكلام اللي بيترمي على ودنك بسرعة 4 كلمات في الثانية!

شفت فيديو للدكتور إبراهيم الفقي بيبرر بيه الكلام بسرعة بناء على معلومات علمية غير صحيحة بالمرة.

2 - بيعتمدوا على الشحن النفسي المؤقت أكثر من الإقناع العقلي.. مفيش إقناع أصلاً، هو مش مديك فرصة تفكر في الكلام اللي بيقوله بسرعة.. هو بيلعب على الشحن العاطفي بالقصص اللطيفة والكلام اللي يوهمك إن قادر على عمل المستحيل زي نوعية "كل إنسان فيه ميزة مش موجودة عند باقي البشر".. إلخ.

"التحفيز/الحماس" هو سلعتهم الأساسية هنا.. ده حتى بيسموا بعضهم Motivational Speakers.

3 - بيبيعلك فكرة التغيير الدرامي (أيقظ المارد بداخلك Awaken The Giant Within).

وهو إنك تقدر تعمل إنجازات كبيرة في وقت قصير.. وده اللي بيعجب الناس للأسف.. فكرة المكسب السريع.. وده ضد طبيعة الحياة وطبيعة البشر.. التغيير بياخد وقت.. اكتساب المهارات بياخد وقت.. لكنه طبعاً لو قالك كده مش هتتحمس وتدفع تمن المحاضرة.

بديل "التنمية البشرية".. أهلاً بك في عالم "تطوير الذات"!
عشان أكون صريح.. مصطلح "تطوير الذات" مفيهوش اختلاف كبير في المعنى اللفظي عن مصطلح "تنمية بشرية".. لكن في اختلاف بالمقصد والآليات.

1 - في تطوير الذات إنت مش محتاج مُدرب.. في التنمية البشرية فكرة المدرب trainer أو الـLife Coach أو حتى الــMentor فكرة أساسية.. شخص بتدفعله بشكل مباشر مقابل النصيحة.

في تطوير الذات، أنت بتعتمد على مصادر كتير لتطوير نفسك ومهاراتك.. مقالات/كتب /كورسات..إلخ. ميزة المصادر دي أنها بتديك فرصة تستوعبها على مهلك وتنتقدها براحتك.

2 - لعل أهم فرق بين "تطوير الذات" و"التنمية البشرية" هو آلية التغيير..
بتوع التنمية البشرية بيعتمدوا على التحفيز والشحن العاطفي اللي طبعاً بيختفي خلال فترة قصيرة؛ لأن هي دي طبيعة البشر والمخ ما يقدرش يستحمل يكون في حالة إثارة مستمرة.. وناس كتير بتقع في الفخ، ولما الحماس يختفي تفتكر إن المشكلة فيهم.. مع إن ده الطبيعي عند الجميع.

في "تطوير الذات"، بيعتمدوا على بناء العادات الإيجابية مع الوقت أكتر من الاعتماد على التحفيز المؤقت. في "تطوير الذات"، شايفين إن فايدة الحماس والتحفيز إنه يخليك تبدأ فقط.. لكن مش كافي عشان يخليك تكمل الطريق الطويل لتحقيق هدفك ونجاحك.

الحقيقة، لسه في كلام كتير كنت عاوز أقوله.. كنت حابب أتكلم عن شخصيات مشهور برة زي أنتوني روبينز وجيم رون ولي براون وبراين ترايسي.. والناس الجديدة زي جاري في.. وكمان النسخ العربية منهم عندنا.. وتوضيح من يستحق المتابعة منهم ومين لأ.. لكن المقال بقى أطول من اللازم... المهم الفكرة الأساسية تكون وصلت.

ملحوظة:

التدوينات المنشورة في مدونات هاف بوست لا تعبر عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع.