علي خيري
الحصول على تحديثات من علي خيري
 
كاتب ومحامي مصري مهتم بالشأن العام العربي والمصري لي عده مقالات منشورة بمواقع عربية ومصرية وغالبا ما أسبح بقلمي ضد االتيار .

إدخالات بواسطة علي خيري

هل راجعت محبتك للرسول صلى الله عليه وسلم اليوم؟

(0) تعليقات | تم النشر 13 حزيران 2017 | (18:30)

الأسئلة البسيطة البديهية هي دوماً أصعب الأسئلة إجابة، وهذا يرجع في الأساس إلى أننا ننظر لأجوبتها كبديهيات، لا تحتاج منا أن نتوقف ونسألها لأنفسنا. ومن أهم وأبرز الأسئلة، تلك التي تتعلق بعقيدة الإنسان الدينية، والتي يرتبط مستقبلنا الأخروي بها في نهاية المطاف.

فلو أتينا إلى السؤال الأساسي...

قراءة منشور

أورال لم يمت

(1) تعليقات | تم النشر 28 أيار 2017 | (17:55)

"أورال لم يمُت" تلك هي الفكرة التي سيطرت عليَّ وأنا أشاهد أرطغرل وهو يهوي بسيفه على رقبة أورال، فلو كان أورال قد مات بالفعل، فلمَ تعيش أمتنا تلك الأهوال في عالمنا المعاصر.

وأورال ابن السيد جاندار هو -لمن لم يتابع المسلسل بعد- كبير أبناء سيد قبيلة "تشافدار"، القبيلة الكبيرة ذات...

قراءة منشور

أصبحت أفكر يا أبي

(0) تعليقات | تم النشر 27 أيار 2017 | (16:26)

كان الصيف في أوله، أكاد أُجنُّ من فرحتي بنهاية العام الدراسي الذي كان يسير كالسلحفاة! أتخوف بعض الشيء من نتيجة الامتحان، ولكني أحاول تجاهل هذه المخاوف بالإمعان في اللعب واللهو.

الساعة تخطت الواحدة صباحاً، حاولت والدتي أن تجعلني أنام بالطرق كافة، إلا أنني كنت أقول لها: ولماذا...

قراءة منشور

في مدح الغضب

(0) تعليقات | تم النشر 13 أيار 2017 | (18:16)

لا تنسَ غضبك من الطغاة، لا تلتفت دائماً إلى أقوال أدعياء الحكمة الذين يرون أن الغضب شعور سيئ على الدوام، بالعكس فالغضب أحياناً يرقى إلى القداسة إذا وُضع في موضعه، ولا أرى أحداً أهلاً للغضب منه وعليه أكثر من ظالم ضيّق على الناس دنيتهم، وغرّبهم في أوطانهم، وقتل أحرارهم وملأ...

قراءة منشور

أغبط الأتراك

(0) تعليقات | تم النشر 2 أيار 2017 | (19:05)

تابعت بشغف عملية الاستفتاء على التعديلات الدستورية في تركيا، وهذا الشغف لا يرجع إلى مجرد ترقّبي للنتيجة التي كنت أتمناها، بل كان مرجعه الغبطة التي أصبحت أنظر بها إلى أي شعب يقف محتكماً إلى الصندوق الانتخابي.

كنت أنظر للطوابير التي تقف منتظرة دورها للمشاركة في الاستفتاء كما...

قراءة منشور

الضربة الأميركية والفرحة الناقصة

(0) تعليقات | تم النشر 21 نيسـان 2017 | (17:06)

مَن منا لم يفرح وهو يرى النيران تأكل وكر المجرمين المسمى مطار الشعيرات العسكري بحمص والشهير باسم "مطار الموت الكيماوي"، الذي أطلقت منه عواصف الموت الكيماوية التي اغتالت أكثر من مائة شهيد معظمهم من الأطفال، وتركت وراءها 400 مصاب بخان شيخون في ريف إدلب؟!

مَن منا لم يفرح بالذل الذي...

قراءة منشور

علي يار وقيم تحتاجها الأمة

(2) تعليقات | تم النشر 11 نيسـان 2017 | (15:40)

طالب علم ترك الحواضر العلمية التي تتمتع بالأمن والاستقرار ليرجع إلى مضارب أهله البدو، الذين تكتنف حياتهم الأخطار، ولا يأمن أحدهم أن يخرج من مضارب قومه إلا وهو مشتمل على سيفه، رجع إلى قومه، وأقام بين ظهرانيهم عندما أحس باحتياجهم إلى نصحه وإرشاده وسيفه.

أتكلم هنا عن...

قراءة منشور

الشتم مقابل الأرض

(0) تعليقات | تم النشر 27 آذار 2017 | (16:48)

قيل إن رجلاً من العرب هجم اللصوص على إبله فأخذوها، فلما ابتعدوا صعد على تل قريب وجعل يسبهم، ثم رجع إلى قومه، فسألوه عن مصير الإبل، فقال أوسعتهم سباً وذهبوا بالإبل، فضربت به العرب المثل لمن لم يكن عنده إلا الكلام.

عندما قرأت هذه القصة في كتاب نهاية الأرب...

قراءة منشور

ليلة براءة مبارك

(0) تعليقات | تم النشر 8 آذار 2017 | (16:48)

"قضت محكمة النقض المصرية، المنعقدة في أكاديمية الشرطة، يوم الخميس الماضي، ببراءة الرئيس الأسبق محمد حسني مبارك في قضية قتل المتظاهرين.

بهذه الكلمات زفَّت الجرائد المصرية البشرى لأعداء الحرية في مصر والعالم، فبعيداً عن الدلالة الواضحة التي نستخلصها من المكان التي أصدرت منه المحكمة حكمها، والذي قد يذكرك بقول المتنبي:...

قراءة منشور

الموت يعمّر الأرض

(0) تعليقات | تم النشر 6 آذار 2017 | (16:16)

هل تصدق أنك ستموت؟ ما أحوجنا لطرح مثل هذه الأسئلة على ذواتنا الملهية في الفرجة على طاحونة الموت دونما أي تفكير في أنها ستكون وقوداً لهذه الطاحونة يوماً ما.

السنوات كأسنان سير مركب على موتور الزمن الذي لا يتوقف عن الدوران، ذلك السير الذي يقربنا إلى تلك الطاحونة ببطء...

قراءة منشور

خلّوا بين الشباب وبين الناس

(0) تعليقات | تم النشر 1 آذار 2017 | (17:42)

الشباب تلك المحطة العمرية التي يتمنى الجميع لو بقي فيها للأبد، وللأسف فالإنسان لا يعرف قيمتها إلا عندما يغادرها أو يوشك على مغادرتها، وعندما يغادرها فعلاً يحاول الهروب من جدران السنوات التي تفصله عنها مستعيناً في ذلك بأدوات هي في الواقع لا تغني عنه شيئاً، فكل أصباغ الشعر وأدوية النضارة...

قراءة منشور

الطاعم الكاسي

(0) تعليقات | تم النشر 24 شباط 2017 | (16:22)

كان الحطيئة شاعر هجاء خبيث اللسان، لم يترك شخصاً تعامل معه إلا وهجاه، هجا زوجته ووالده ووالدته وخاله وعمه، ولا أظن أنك ستتعجب كثيراً بعد ذلك لو قلت لك إنه هجا نفسه.
فقال في والدته:

تَنَحِّي فَاجْلِسِي عَنِّي بَعِيداً ** أَرَاحَ اللَّهُ مِنْك الْعَالَمِينَا
أغربالا إذَا اُسْتُوْدِعَتْ سِراً...

قراءة منشور

في ذكرى مجزرة بورسعيد

(0) تعليقات | تم النشر 7 شباط 2017 | (18:11)

لا أزال أذكر ذهولي وفزعي أمام شاشة التلفزيون بعد انتهاء مباراة الأهلي والمصري التي لعبت في بورسعيد مساء يوم الأربعاء 1 فبراير/شباط 2012 (أول ذكرى لموقعة الجمل التي وقعت بميدان التحرير)، كنت أردد بفزع: "لماذا.. لماذا؟" وأنا أشاهد مجموعات منظمة تجري بهمجية نحو جمهور النادي الأهلي؛ لتبدأ مذبحة كأبشع ما...

قراءة منشور

دروس ينايرية

(0) تعليقات | تم النشر 29 كانون الثاني 2017 | (21:09)

اللحظات الباهرة قليلة جداً في التاريخ، فإذا صادفتك واحدة منها، فيجب عليك المحاولة بكل طاقتك أن تكون جزءاً منها، فهذه اللحظات قد لا تتكرر في حياتك مرة أخرى، فهي تكون كافية جداً لتعيش عليها الأمم لأجيال، وتستمد منها الطاقة التي تجعل تلك الأمم تتقدم للأمام.

من أهم هذه اللحظات الباهرة...

قراءة منشور

الحانوتي

(0) تعليقات | تم النشر 21 كانون الثاني 2017 | (17:09)

انتظرته أنا وصديقي أمام دكانه المغلق، كانت أنفاس الشتاء الباردة تلسعنا بشدة، وكان حزن صديقي يحرق روحه وروحي أيضاً.

جاء من كنا في انتظاره؛ إنه الحانوتي تاجر الأكفان، رجل خمسيني المظهر، رمادي الشعر، منحني القوام، متوسط الطول، ذو ملامح لا أعرف إن كانت غير مريحة أم أن حالتي النفسية...

قراءة منشور

كيف سيعالج التاريخ واقعة تيران وصنافير؟

(0) تعليقات | تم النشر 20 كانون الثاني 2017 | (18:45)

أتوقع أن دارسي التاريخ بعد مائة عام سيقفون في حيرة أمام النزاع المصري-المصري حول مصرية تيران وصنافير، وسيسأل كل مَن تصادفه هذه الواقعة الغريبة نفسه هل حدث هذا فعلاً؟ وقد لا تعدم مؤرخاً ينكر حدوث مثل هذه الواقعة بحجة تعارضها المطلق مع منطق الأمور، فهل من المعقول أن تدافع دولة...

قراءة منشور

البصاصون

(0) تعليقات | تم النشر 10 كانون الثاني 2017 | (18:32)

هي مهنة صاحبها مكروه من الشعب، محتقر من السلطان، وإن كان الأخير لا يستغني عنه طالما كان مستبداً، مقولة الحيطان لها آذان لم تبتدع إلا توقياً منه، وبعداً عن دسائسه، ألم تعرفه إلى الآن؟ إنه البصَّاص، جاسوس الحاكم، ومرهب الشعوب، ومبتز الأغنياء، يصنعه الحاكم المستبد على عينه، ولا ينام إلا...

قراءة منشور

في وصف جحيم حلب

(0) تعليقات | تم النشر 3 كانون الثاني 2017 | (15:41)

هل من سائل فأرد عليه؟ هل من مستوصف فأصف له؟ أسمع شخصاً ما يستفسر عن الجحيم، أنت محظوظ يا صديقي، فقد وقعت على الخبير، فأنا من سكان حلب، ومن قد يجيبك عن الجحيم إلا ساكن بحلب.

الحمم المتساقطة علينا من السماء هي أهون ما في هذا الجحيم...

قراءة منشور

آراء في اغتيال السفير الروسي

(0) تعليقات | تم النشر 24 كانون الأول 2016 | (17:15)

فوجئ العالم بشاب عشريني يقوم بإطلاق النار على السفير الروسي بتركيا ويرديه قتيلاً، ثم إذا به يكبر ويقول: "نحن الذين بايعوا محمداً على الجهاد ما بقينا أبداً"، وصمم على عدم الخروج من القاعة إلا جثة هامدة؛ لنعرف بعدها بدقائق أن هذا الشاب ضابط تركي، وعلى الفور اندلعت المعارك الفيسبوكية بين...

قراءة منشور

درس سقوط حلب

(0) تعليقات | تم النشر 23 كانون الأول 2016 | (20:49)

النار تأكل في قلبي، لا يغذيها إلا العجز عن نصرة أهلنا في حلب، ولا يؤججها إلا الخذلان الذي وجدته هذه المدينة العزيزة على قلب كل مسلم وكل عربي، الصور تنهمر علينا كالصواعق، التي تنير لنا الحقائق لبرهة، ولكنها لا تترك إلا الحرائق المدمرة في قلب أي إنسان.

...

قراءة منشور