المدونة

نعرض أحدث الآراء و التحليلات لأبرز مدوني هافينغتون بوست عربي

أحمد بوعشرين الأنصاري Headshot

عند فلسطين يُكرَم خطاب التحرير أو يُدان

تم النشر: تم التحديث:

1- شكراً لفلسطين، بها نبدأ وإليها ننتهي، وعبْرها تتمحص الوجهات والإرادات والنيات.

2- أنت -يا فلسطين- من محَّصتِ حركة فتح، فلفظ أخيارها وشرفاؤها فريقَ أوسلو الذي ما زال يجرُّ ويلات توقيعاته على بياض حول سلام لم يأتِ ولن يأتي.

3- أنت من محَّصتِ من كان يؤمن بتحريرك من البحر إلى النهر بحق، ومن جعلك مطيَّة ليركب طائرات البريستيج نحو عواصم العالم، منادياً ومتوسلاً كل المجتمع الدولي أن امنحونا فقط دعمكم لكي ننعم بأراضي اتفاقات أوسلو، فكان -فعلاً- تمحيصاً احتفظ بمناضلي الخنادق ولفظ مناضلي الفنادق.

4- وأنت -يا فلسطين- الآن من كنتِ مصفاة للتخلية والتحلية، تمكنتِ بفعل دقة التصفية من أن تلفظي جانباً هؤلاء الذين صدَّعونا بأن لا صوت يعلو على صوت تحريرك، ولا سلاح إلا السلاح الموجَّه ضد محتليك الصهاينة.

5- لفظتِهم وقد دارت الأيام وكشف لنا التاريخ أن سلاحهم ليس خالصاً لنصرتك، وأن عنوان تحريرك ليس خالصاً لتحريرك، وأن الكلمة تفضح الكلمة والخطاب يفضح الخطاب، والطريق نحو تحريرك جعله معبَّداً من كنا نعتقد أنه يريده سيَّاراً نحوك.

6- دارت الأيام لتكشف لنا أن بعض فيالق القدس ليست للقدس، وأن بعض محور الممانعة ليس خالصاً لمحور الممانعة من أجلك.

7- وحدها المقاومة مِن قلْب خنادق فلسطين هي من ظلَّ سلاحُها وفياً لفلسطين، ووحدها من كان طريقه سيّاراً من دون تعقيدات نحو تحرير فلسطين، ووحدها من ظل يشتغل ليل نهار على ثغور فلسطين لتحمي أهلها من غدر الصهاينة، ووحدها من ظل يُربك كل المعادلات وكل الخطط وكل الصفقات، وستظل كذلك ما ظل الإخلاص لتحرير فلسطين يسري في عروق أبنائها البررة.

8- فلسطين البرهان، فلسطين الفرقان، فلسطين يُكرَم خطاب تحريرها فيها أو يُدان.

ملحوظة:

التدوينات المنشورة في مدونات هاف بوست لا تعبر عن وجهة نظر فريق تحرير الموقع.