الغبار وسوء الطقس يشلّان مدناً سعودية.. أتربة ورياح نشطة تُعلِّقان الدراسة في مناطق بالمملكة

تم النشر: تم التحديث:
1
1

أعلنت إدارات التعليم في عدد من محافظات السعودية تعليق الدراسة، الأربعاء 14 فبراير/شباط 2018، لليوم الثالث على التوالي؛ بسبب النشاط المتوقع للرياح المثيرة للأتربة والغبار.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية (واس) عن عبدالله الركيان، المدير العام لتعليم القصيم (وسط)، بتعليق الدراسة الأربعاء بكافة مدارس الإدارة العامة لتعليم القصيم.

ووفق الركيان يأتي قرار التعليق "نظراً للحالة الجوية والمناخية الحالية على منطقة القصيم، وحرصاً على سلامة الجميع".

بدورها أعلنت إدارة التعليم بمحافظة حفر الباطن (شمال شرق) تعليق الدراسة في جميع مدارس التعليم العام بالمحافظة "بسبب استمرار تأثير موجة الغبار على المحافظة".

وأوضحت الإدارة أن القرار يأتي بناءً على ما ورد من الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة، وحفاظاً على سلامة الطلاب والطالبات.

من جانبها رفعت صحة حفر الباطن من جاهزية واستعداد أقسام الطوارئ والمراكز الصحية لاستقبال المراجعين، تحسباً للظروف الجوية التي تمر بها المحافظة.

كما قالت قناة الإخبارية الرسمية، إنه تم تعليق الدراسة بجميع مدارس محافظة ‎الزلفي (وسط).

وتوقعت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة استمرار نشاط الرياح المثيرة للأتربة والغبار الأربعاء.

وبيَّنت أنه "يتوقع استمرار انخفاض درجات الحرارة بشكل ملموس على المناطق الشمالية والغربية، مصحوبة برياح شمالية نشطة مثيرة للأتربة والغبار، وتدنٍّ في الرؤية الأفقية".

وأردفت "كما تبدأ درجات الحرارة بالانخفاض الملموس على وسط وشرق المملكة، يصاحب ذلك رياح شمالية غربية نشطة مثيرة للأتربة والغبار، تحدُّ من مدى الرؤية الأفقية إلى أقل من 2 كم."

يذكر أنه تم تعليق الدراسة اليومين الماضيين في عدد من محافظات غربي المملكة، للأسباب ذاتها.