"أفرجوا عنهم وإلا قصفناكم".. الإمارات تهدد قوات هادي بالنار ما لم تُفرج عن قادة مقربين من الرئيس السابق صالح

تم النشر: تم التحديث:
UNITED ARAB EMIRATES YEMEN
NASSER AWAD / Reuters

قالت مصادر محلية يمنية، إن إدارة أمن محافظة الضالع، جنوبي اليمن، التابعة للحكومة الشرعية، احتجزت 66 ضابطاً كبيراً من الحرس الجمهوري والأمن المركزي، كانوا في طريقهم إلى عدن للالتحاق بمعسكر طارق صالح، ابن شقيق الرئيس الراحل علي عبد الله صالح. وأشارت المصادر أن الإمارات هدَّدت بأن طيرانها سيضطر للتدخل، ما لم يتم الإفراج عن الضباط، وفقاً لما ذكره موقع "الجزيرة.نت"، الأحد 11 فبراير/شباط 2018.

إقرأ القصة كاملة هاف بوست عربي