نائبة جزائرية تهدد بقتل ابنتها إن نطقت كلمات باللغة الأمازيغية!

تم النشر: تم التحديث:
PIC
social media

أثارت تصريحات نائبة في البرلمان الجزائري، ورئيسة حزب "العدل والبيان"، ضدّ اللغة الأمازيغية، جدلاً واسعاً في الجزائر.

إذ قالت النائبة نعيمة صالحي، في تسجيل نشرته على صفحتها على فيسبوك، إنها لن تسمح لأبنائها بدراسة اللغة الأمازيغية، لأنها لغة لا تحمل العلوم، وليست لغة أصلاً، ليس بها حروف ومعانٍ، مؤكدةً أن ابنتها تعلمت بعض الكلمات الأمازيغية من زملائها بالمدرسة، لكن في حال فرض تعلم اللغة فإنها ستقتل ابنتها.





إقرأ القصة كاملة هاف بوست عربي