إهمال أسنانكِ قد يُضعف فرصكِ في الحمل.. دراسة جديدة توضح آثار عدم الاهتمام بنظافة الفم

تم النشر: تم التحديث:
WOMAN BRUSHING TEETH
LWA/Dann Tardif via Getty Images

يؤكد العلم أن العلاقة بين صحة الفم والحمل أصبحت مؤكَّدة أكثر مما كان يُعتقد سابقاً، وهذا لا يتعلق فقط ببعض مضاعفات الحمل (الولادة المبكرة، وانخفاض وزن الطفل عند الولادة)؛ بل قد يصل الأمر إلى تأثُّر خصوبة النساء بمشاكل اللثة.

تؤثر أمراض دواعم السن على اللثة؛ في البداية، يبدأ التهاب اللثة، الناجم عن الفائض من الجير البكتيري بين الأسنان والأنسجة الرخوة، وإذا تُرك الأمر دون علاج، يمكن أن يؤدي إلى التهاب اللثة، مع زيادة خطر فقدان الأسنان، كما أن عدم الاهتمام بنظافة الفم يمكن أن يؤدي إلى تفاقم الالتهاب، بحسب تقرير لموقع EllaHoy الإسباني.

في دراسة نُشرت بمجلة Journal of Oral Microbiology، ينصح الباحثون في جامعة هلسنكي بفنلندا، النساء في سن الإنجاب بالاهتمام بنظافة الفم إذا أردن أن يحظين بفرصة الأمومة.

اكتشف الباحثون في تلك الدراسة كيفية تأثير التهاب اللثة على إمكانية تحقيق الحمل الطبيعي.


صحة الفم والخصوبة


أشارت دراسات سابقة إلى صحة الفم والأسنان، وأمراض اللثة على وجه التحديد، باعتبارها واحدة من العوامل التي قد تسبب العقم.

شاركت في هذه الدراسة أكثر من 250 امرأة، تتراوح أعمارهن بين 19 و42 عاماً، وكان من المقرر أن يصبحن أمهات، ونتيجة للمتابعة التي أُجريت خلال عام كامل (فحوصات الدم، والفحوص النسائية، وفحوص الأسنان بشكل دوري)، وجد الباحثون أن وجود البكتيريا المسبِّبة لالتهاب اللثة في عينات اللعاب كانت أعلى بكثير بين النساء اللائي لم تكن لديهن القدرة على الإنجاب، وذلك دون النظر إلى العمر، والصحة، والتاريخ السريري أو الإنجابي.

السبب هو أن هذه البكتيريا تسبِّب الالتهابات في الرحم، وقنوات فالوب وبطانة الرحم، وما زالت طريقة حدوث هذا الأمر بحاجة إلى كثير من الإجابات.

الإضافة الرئيسية لهذه الدراسة، هي أنها أكدت أن بعض مسببات أمراض اللثة يمكن أن تؤثر على خصوبة المرأة.

الاهتمام بصحة الفم أمر أساسي بجميع الأعمار، ولكن في بعض المراحل يكون بمثابة إجراء وقائي إضافي؛ لتجنُّب مضاعفات محتملة.

في هذه الحالة، يُنصح بزيارة طبيب الأسنان باستمرار، وخاصة عند التخطيط للحمل، وكذلك يُنصح بالاهتمام بنظافة الفم بالفرشاة والخيط عدة مرات في اليوم، وتجنُّب الحلوى والعلكة التي تحتوي على السكر، واتباع نظام غذائي غني بالفيتامينات A ،C ،D، والكالسيوم لتعزيز بنْية الأسنان واللثة.