سقط طائرٌ ميتٌ على رأسه فنقلوه إلى وحدة الصدمات النفسية! صائد إوز يفقد وعيه في رحلة صيد

تم النشر: تم التحديث:
GOOSE FISHING
JONATHAN NACKSTRAND via Getty Images

نُقل صائد إوز بولاية ماريلاند الأميركية إلى المستشفى الخميس الأول من فبراير/شباط 2018، بعدما سقطت إوزة ميتة على رأسه.

فقد روبرت ميلهامر (51 عاماً) وعيه، بينما كان في رحلة صيد للإوز، في الخامسة مساءً رفقة ثلاثة من أصدقائه بالقرب من نهر مايلز في بلدة إيستون بماريلاند، حين أطلق واحدٌ منهم النار على الإوزة وقتلها.

أُصِيب ميلهامر بإصاباتٍ خطيرة جرَّاء ذلك الحادث،بحسب محطة سي بي إس بالتيمور الأميركية، وقال الأطباء إنَّه في حالة مستقرة وكان يتعالج داخل وحدة الصدمات النفسية في بالتيمور بحلول مساء الجمعة 2 فبراير/شباط 2018.



قالت كاندي طومسون، المتحدثة الرسمية باسم شرطة الموارد الطبيعية في ماريلاند، لوسائل الإعلام: "يتراوح وزن هذه الطيور بين 10 أرطال (4.5 كغم) و14 رطلاً (6.3 كغم)، هذا يعني أنَّ سقوط إحداها على رأسك قد يتسبَّب لك في إصاباتٍ خطيرة".

وأوردت صحيفة واشنطن بوست الأميركية أنَّ الإوزة الساقِطة من السماء قد تسبَّبت كذلك في كسر اثنتين من أسنان ميلهامر.

يذكِّرنا هذا الحادث الغريب بآخَر وقع عام 2016، في ذلك الحادث، أطلق صائد إلكات (نوع من الأيائل) النار على إلكةٍ وقتلها في جبال موري بولاية أوريغون الأميركية.

وقد حاول الصياد حينها سحب جثة الإلكة بواسطة سيارة دفعٍ رباعي لأعلى التل، لكنَّ السيارة انقلبت، ما أدَّى إلى انقلاب الصياد للخلف وانغراز قرون الإلكة فيه.

- هذا الموضوع مترجم عن النسخة البريطانية لهاف بوست. للاطلاع على المادة الأصلية، اضغط هنا.