نجحت أخيراً في تجربتها.. اليابان تطلق أصغر صاروخ في العالم إلى الفضاء وتكشف عن مواصفاته

تم النشر: تم التحديث:
1
1

أطلقت هيئة الفضاء اليابانية بنجاحٍ، السبت 3 فبراير/شباط 2018، الصاروخ "SS-520"، الذي يُعَد أصغر صاروخ في العالم، إلى الفضاء، ويبلغ وزنه 3 كيلوغرامات فقط.

وذكرت هيئة الإذاعة والتلفزيون اليابانية (إن إتش كيه)، أن الصاروخ انطلق من مركز "يوشينورا" للفضاء بمقاطعة كاجوشيما (جنوب غربي اليابان) عند الساعة 05:03 بتوقيت غرينتش.

وقالت هيئة استكشاف الفضاء اليابانية إن الصاروخ الذى أطلقته هو أصغر صاروخ حامل في العالم، وكان يحمل قمراً اصطناعياً صغيراً، مضيفة أن الصاروخ وضع القمر الاصطناعي الصغير في مداره المحدد.

وذكر موقع وكالة الفضاء الأميركية (ناسا)، أن اليابان عاودت، السبت، إطلاق الصاروخ هذه المرة، بعد فشل إطلاقه العام الماضي.

وأضافت الوكالة أنه في حال مرَّت كل مراحل الإطلاق بنجاح، فإن الصاروخ "SS-520" سيكون الأصغر بين كل الصواريخ الحاملة للأقمار الاصطناعية.

وأضافت أنه من المفترض أن تكون سرعة الصاروخ "SS-520" معادِلة لسرعة الصوت؛ لينقل الأدوات اللازمة لتنفيذ الدراسات شبه المدارية إلى ارتفاعات لا تتعدى 800 كيلومتر.

وكان إطلاق الصاروخ الأول من هذا النوع إلى الفضاء تم في فبراير/ شباط عام 1998، وجرت عملية الإطلاق اللاحقة منذ عام، وأعلنت اليابان حينذاك فشل المحاولة، بفقدان الاتصال بالصاروخ بعد مرور 20 ثانية على الإطلاق.