من هو الحاكم المسلم الذي رفضت ماليزيا عرض فيلم هندي يجسد شخصيته؟

تم النشر: تم التحديث:
EEE
social media

حظرت وزارة الداخلية الماليزية، الجمعة 2 فبراير/شباط 2018، عرض الفيلم الهندي المثير للجدل (بادمافات) في دور السينما، بسبب التجسيد السلبي في الفيلم لشخصية علاء الدين الخلجي، الحاكم المسلم للهند.

وتسبب الفيلم بالفعل في احتجاجات بالهند، بعد اتهام جماعات منتقدة للفيلم والمخرج سانجاي ليلا بانسالي بتشويه التاريخ، من خلال تصوير الحاكم المسلم على أنه "عشيق" للملكة بادمافاتي، من قبيلة محاربين هندوسية تدعى راجبوت.

وسمحت المحكمة العليا بالهند، الشهر الماضي، بعرض الفيلم في أرجاء البلد، رغم تحركات لحظره في ولايتين.

لكن سلطات ماليزيا، التي يغلب على سكانها المسلمون، رفضت طريقة تصوير شخصية السلطان علاء الدين الخلجي، وحظرت الفيلم.

وقالت وزارة الداخلية في بيان "تم تصويره في الفيلم على أنه سلطان متغطرس وقاس وعديم الإنسانية ومخادع، يتصف بكل أوجه التحايل، وخائن، وشخص لا يتبع التعاليم الإسلامية بالكامل".

وقالت الوزارة إن مجلس الرقابة على الأفلام بماليزيا أصدر قراراً بأن الفيلم "ليس مقبولاً للعرض"، فيما رُفض التماس قدمه موزعو الفيلم يوم الثلاثاء.

من هو الحاكم المسلم علاء الدين علاء الدين الخلجي؟

يعد الحاكم علاء الدين من أبرز الحكام المسلمين الذي حكموا الهند في تاريخها، كما ذكر كتاب "المسلمون في الهند من الفتح العربي إلى الاستعمار البريطاني"، الذي صدر في القاهرة عام 1995.

ويعد علاء الدين الخلجي ثاني السلاطين الخلجيين بالهند، حيث حكم شبه القارة الهندية من 1296 حتى 1316.

ولمَّا استقرت الأمور لعلاء الدين، بدأ يتجه لشؤون الدولة الحربية، ويعنى بالنواحي الاجتماعية، وكان سلطاناً قوياً طموحاً، نجح في دفع الخطر المغولي عن بلاده، وقاد جنده في فتوحات متصلة، حتى حكم الإسلام شبه القارة الهندية كلها لأول مرة في التاريخ.