ستيفن كينغ يبدي إعجابه بمسلسل جديد على Netflix.. يحكي قصة "قاتلة متسلسلة"

تم النشر: تم التحديث:
STEPHEN KING AUTHOR
WASHINGTON, DC - SEPTEMBER 10: U.S. President Barack Obama (R) presents the 2014 National Medal of Arts to Stephen King (L) during an East Room ceremony at the White House September 10, 2015 in Washington, DC. Stephen King was honored for his contributions as an author. (Photo by Alex Wong/Getty Images) | Alex Wong via Getty Images

لا توجد إشادة أكثر أهميةً لشركة إنتاج أفلام، من إشادة كاتب وروائي كبير ومعروف، وقد نالتها شركة "نتفليكس-Netflix" من أسطورة أدب الرعب، الروائي الأميركي ستيفن كينغ.

وقد لاقى أحد مسلسلاتها استحسان كينغ، الذي نشر تغريدة على موقع تويتر حازت أكثر من 12 ألف إعجاب.

إذ كتب: "أنا مستمتع بمشاهدة مسلسل La Mante؛ لأنه يستكشف عوالم من البشاعة، لم يسبق أن استكشفها أحد قبله، لا أعتقد أنني شاهدت رجلاً يغرق ببطء في غسّالة اصطناعية من قبلُ، ولا حتى في أفلام المخرج الأميركي روب زومبي".



تدور أحداث مسلسل La Mante الفرنسي حول مطاردة رجال الشرطة قاتلةً متسلسلةً تستلهم أسلوبها من قاتلة متسلسلة أخرى، اشتُهرت باسم "السرعوف"، ألقت الرعب في قلوب فرنسا قبلها بـ25 عاماً إلى أن انتهى بها الحال خلف القضبان.





وسرعان ما يصبح من الجلي أن القاتلة الجديدة التي تبث الرعب في قلوب أهل البلدة، ليست سوى مقلِّدة للقاتلة الأصلية السجينة جين ديبر؛ لذا تعرض جين ديبر مساعدتَها على رجال الشرطة للقبض على مقلِّدتها شرط أن تعمل مع ابنها الشرطي داميان.

فيما تُجسِّد الممثلة الفرنسية الشهيرة كارول بوكيه شخصية القاتلة جين ديبر في المسلسل الدرامي الجديد، بحسب موقع Indy 100 التابع لصحيفة The Independent البريطانية.

وتعليقاً على تغريدة الروائي ستيفن كينغ، قالت رافا لومباردينو، وهي كاتبة روائية أميركية، إنها تأمل أن يكون النجاح الذي حققه مسلسل La Mante يعني أن موقع نتفليكس سوف يقدّم مزيداً من البرامج غير الناطقة باللغة الإنكليزية.



ويشتهر الروائي الأميركي ستيفن كينغ، البالغ من العمر 70 عاماً، بأعماله الأدبية الخارقة للطبيعة والخيالية وروايات الخيال العلمي، والتي حققت مجتمعةً مبيعات تزيد على 350 مليون نسخة في جميع أنحاء العالم، علاوةً على تحويل العديد من أعماله الأدبية إلى أفلام روائية طويلة ومسلسلات تلفزيونية وكتب مصوّرة.

وتجدر الإشارة إلى أن الروائي الشهير ستيفن كينغ كان قد ألّف مشروعاً بعنوان Rita Hayworth and Shawshank Redemption، تحوَّل لاحقاً إلى فيلم روائي طويل بعنوان The Shawshank Redemption، ترشّح للفوز بـ7 جوائز أوسكار، وتمتَّع بشعبية هائلة باعتباره أحد أعظم الأفلام التي شهدها تاريخ السينما على الإطلاق.

ومن بين مؤلفات ستيفن كينغ أيضاً، سلسلة روايات The Dark Tower الشهيرة وThe Green Mile.