الممثل الكوميدي جيري ساينفيلد يتلقَّى تدريباً على القنص باستخدام أهداف فلسطينية

تم النشر: تم التحديث:
PALESTINE
social

واجه الممثل الأميركي الكوميدي جيري ساينفيلد انتقادات عديدة، عقب الصور التي نُشرت له خلال زيارته لما يسمى "معسكر مكافحة الإرهاب"، داخل إحدى القواعد العسكرية الإسرائيلية في الصفة الغربية.



palestine

ساينفيلد زار إسرائيل في أول أيام العام 2018 مع عائلته، وكان ضمن برنامج الزيارة التوجه إلى أكاديمية التدريب تلك، إذ توفر تدريبات للسائحين لتعلم "مواجهة الإرهابيين"، بحسب موقع Fox News.



palestine

التدريبات تضم استخدام الأسلحة في قنص أهداف بشريه على شكل رجال فلسطينيين، يرتدون الزي التقليدي.







palestine

العديد من المستخدمين العرب والاجانب على الشبكات الاجتماعية وجهوا نقداً لاذعاً للممثل الأميركي، إذ قال أحدهم عبر حسابه على تويتر "جيري ساينفيلد وعائلته يلعبون كالفاشيين في الضفة الغربية، يعلّم أبناءه كيف يقتل الفلسطينيين ويسرق الأرض، لا شيء مضحك في الفصل العنصري والاحتلال وتوسيع المستوطنات، واحتلال الفلسطينيين".



وقال شخص ثان، "تفسيري الوحيد لصور جيري ساينفيلد، هو أنه يعتقد أن التسلية هي في قتل الفلسطينيين وسرقة أرضهم".



وكتب آخر "إنه أمر يدعو إلى الغثيان أن يتواطأ جيري ساينفيلد في تبييض آلة الموت الإسرائيلية".



وبحسب موقع Jerusalem Post فإن صفحة المعسكر على فيسبوك نشرت الأحد الماضي خبر زياره ساينفيلد وعائلته مع صورة داخل المعسكر، لكنها مسحت الخبر الثلاثاء، دون أن تقدم تفسيراً لإزالة المنشور.

كذلك لم يصدر أي تعليق من الممثل الأميركي حتى الآن حول الانتقادات التي طالت زيارته للمعسكر.