فيديو.. منشد كويتي يرثي "مشاري العرادة" بأبيات على وزن "فرشي التراب"

تم النشر: تم التحديث:
MSHARY
سوشال ميديا

"هذا الوداع فراقنا وبلا لقاء.. ورحلت يا مشاري إلى دار البقاء".. بهذه الكلمات رثى المنشد الكويتي عثمان الإبراهيم صديقه الراحل المنشد مشاري العرادة، صاحب أنشودة "فرشي التراب" الشهيرة.

ونشر عثمان الإبراهيم، عبر حسابه الشخصي على تويتر، مقطعاً من أنشودة رثى فيها صديقه العرادة على لحن أنشودة "فرشي التراب" نفسه.

آلاف المغردين تفاعلوا مع تغريدة الإبراهيم، حيث شاركها البعض على صفحاتهم الشخصية، فيما استذكر آخرون المنشد العرادة، معبِّرين عن تأثُّرهم وبكائهم في أثناء سماعهم أبيات الرثاء .

كما رثى الشاعر أحمد الكندري صديقه العرادة بقوله:

وفرشُكَ من ترابٍ يا "مشاري"
وزادكَ للجنانِ أيا رجائي
عزائي ما سمعنا من ثناءٍ
شهودُ الأرضِ قد كانوا عزائي
وداعاً يا أخي وإلى لقاءٍ
بجمعِ الصحبِ في دار البقاءِ

وبدأ الراحل العرادة في الأناشيد الدينية منذ الطفولة، حيث سجل أول ألبوم عام 1995، وهو عبارة عن مجموعة أناشيد شعبية وتراثية، بعد ذلك استمر في المشاركة بالمهرجانات داخل دولة الكويت وتسجيل مجموعة من التسجيلات الفردية، إلى أن شارك في أول ألبوم عام 1999، بعنوان "المجددون" مع مجموعة من المنشدين.

استمرت إنتاجات العرادة الفنية ومشاركاته المختلفة في المهرجانات داخل الكويت وخارجها مثل دولة الإمارات والسعودية وفي بريطانيا وإندونيسيا وأستراليا، وأصدر سلسلة "يا رجائي" الشهيرة، حيث صوّر منها أنشودة "فرشي التراب"، وكان آخر إصدارات هذه السلسلة هو "يا رجائي" الرابع، وفقاً لـ"العربية.نت".

وسبق أن كرَّم الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أميرُ دولة الكويت، الراحلَ العرادة في حفل "شكراً معلمي"؛ وذلك لمشاركاته المتميزة في الأوبريتات الوطنية التي قدمها وعلى جهوده في مجال الموسيقى من ألحان وأداء.

وكان المنشد الديني الكويتي مشاري العرادة، الذي اشتُهر بعدد من الأناشيد الدينية أشهرها "فرشي التراب"، تُوفي إثر حادث سير بالسعودية، الأحد 7 يناير/كانون الثاني 2018، عن عمر يناهز 35 عاماً.