رحيل صاحب أنشودة "فرشي التراب".. المنشد الكويتي مشاري العرادة يلقى حتفه في السعودية

تم النشر: تم التحديث:
MSHARYALRADH
مشاري العرادة

توفي المنشد الديني الكويتي مشاري العرادة، في حادث سير في السعودية، الأحد 7 يناير/كانون الثاني 2018، وفقاً لما أعلنه عدد من رواد الشبكات الاجتماعية.

ولم ترد تفاصيل عن الحادث الذي أودى بحياة المنشد، إلا أن عدداً من رواد شبكات التواصل الاجتماعي أفادوا أنه جارٍ نقل الجثمان إلى الكويت، حيث سيتم تحديد موعد الدفن والتشييع في وقت لاحق.

المنشد العرادة البالغ من العمر 35 عاماً اشتهر بعدد من الأناشيد الدينية كان أشهرها "فرشي التراب".

ونعى كل من الداعية الكويتي نبيل العوضي، والقارئ مشاري العفاسي على حساباتهما في تويتر، الشاب العرادة.

والعرادة هو منشد وإعلامي كويتي من مواليد دولة الكويت 17 /8 /1982، تخرج في جامعة الكويت، كلية الآداب، قسم الفلسفة، كما درس في جامعة الشارقة انتداباً لمدة سنة واحدة، بعد ذلك عمل في وزارة التربية والتعليم في دولة الكويت، ثم انتقل إلى العمل في القطاع الخاص، ثم انتقل إلى العمل الإعلامي في المجال الخيري والتطوعي لعدة جهات ومؤسسات أهلية وحكومية، آخرها الأمانة العامة للأوقاف - دولة الكويت.

وبدأ المنشد في مجال النشيد وهو في سن الطفولة، وكان أول إصدار شارك فيه عام 1995، واستمر في المشاركة في المهرجانات داخل دولة الكويت وخارجها مثل دولة الإمارات العربية المتحدة، والمملكة العربية السعودية، وفي بريطانيا وإندونيسيا وأستراليا، وأصدر سلسلة يا رجائي الشهيرة، حيث صوّر منها نشيده فرشي التراب على يوتيوب، ولاقت نجاحاً كبيراً وصدى واسعاً في القنوات الفضائية، وكان آخر إصدارات هذه السلسلة هو يا رجائي الرابع.