لا تستطيع التخلي عنه لكنك لا تعرف قصته.. الصيد وراء تصميم أول جاكيت عصري

تم النشر: تم التحديث:
JACKET
Group of friends with ski on winter holidays - Skiers having fun on the snow | oneinchpunch via Getty Images

لا يمكننا أن نتخيَّل فصل الشتاء بدون الجاكيت الذي نرتديه ليحمينا من البرد، لكن هل تساءلت يوماً عن صاحب الفضل في تصميم أول جاكيت عصري، إنه رجل الأعمال الأميركي إيدي باور (19 أكتوبر/تشرين الأول 1899 - 18 أبريل/نيسان 1986)، الحاصل على براءة اختراع تصميم أول جاكيت عصري في الولايات المتحدة عام 1940.

حقَّق المنتج نجاحاً كبيراً حتى أصبح علامةً تجارية معروفة، لكن هناك تجربة صعبة للغاية حدثت قبل حوالي 80 سنة، وكانت السبب وراء هذا التصميم!

في عام 1920 بدأ باور العمل وهو في عمر 21 عاماً، وقد استأجر محلاً رياضياً مساحته 15 قدماً لبيع وإصلاح مضارب التنس في وسط مدينة سياتل (أكبر مدن شمال غرب الولايات المتحدة الأميركية)، وقد استمرَّ في العمل لمدة سنة، حتى تمكَّن من جمع المال اللازم لفتح متجره الرياضي الخاص.

كان متجر باور الرياضي يبيع أدوات الصيد والأدوات الرياضية، كان الرجل تاجراً ذكياً يقوم بتطوير المعدات على أساس احتياجاته الخاصة، واحتياجات موكليه. وقد قال باور قديماً: "إذا كنتُ بحاجة إلى معدات لم تكن متوفرة في مكان آخر، صنعتها بنفسي".

كان كل شيء يباع في المتجر ومعه ضمان مدى الحياة، وكان هذا شيئاً نادراً في العشرينات، واستأجر المخترع أشخاصاً مثله كانوا بارعين في المعاملات، وكان محله الصغير ناجحاً وذا سمعة جيدة.



jacket


حبه للصيد وراء اختراع الجاكيت


كان لدى باور شغف بالصيد، وفي يناير/كانون الثاني 1965 قام برحلة صيد مع صديقه الأحمر كارلسون، وقاما بالتوجه إلى وادٍ يقع في شبه الجزيرة الأولمبية، في هذا اليوم الثلجي كانت الحمولة التي قاموا بصيدها تصل إلى 100 باوند، مما دفعهم لخلع الصوف الثقيل الذي كانوا يرتدونه، وقاموا بتسلق الوادي وهم يرتدون ملابس خفيفة نوعاً ما.



jacket

كان تسلق 200-300 قدم من وادي النهر أمراً صعباً، أصابهم بالتعب والإعياء، وكانت السيارة على بعد ميل واحد. كان باور يحمل مسدساً، فقام بإخراجه وأطلق طلقتين لتنبيه صديقه ليساعدهما في الوصول إلى السيارة!

على الرغم من أن التجربة كانت مخيفة فإن باور ما كان ليتخلَّى عن هوايته وحبه للصيد في فصل الشتاء، وأدرك أن ما كان يحتاجه هو سترة دافئة لا يضطر لخلعها عندما يعمل بنشاط في الجو البارد.

تذكر باور عمه (ليسر)، وما كان يحكيه له عن مغامراته في الجيش الروسي خلال الحرب الروسية اليابانية، فقد أخبره أن الظباط الروس كانوا يرتدون معاطف محشوة بالريش، لتحميهم من البرد القارس. بالفعل تعامل باور مع تجار يأخذ منهم الريش، وقام بتصميم أول جاكيت عصري.

أعطى باور نموذج الجاكيت الجديد الذي قام بابتكاره Blizzard-Proof Jacket لصديقه أومي ديبر، الذي تولّى عملية تصنيع الجيل الأول من هذه الجواكت في مصنعه الصغير.



jacket

وفي عام 1936 قام باور بإصدار نسخة جديدة من هذه الجواكت، تسمَّى Skyliner، وبدأ الترويج له، وكان البيع يتم عن طريق البريد mail order، أو من خلال المحل نفسه، وقد استمرَّ عرض جاكيت Skyliner، في الفترة بين عامي 1936 و1986، وتم ظهوره كموضة مرة أخرى عام 1995، وعام 2003، وعام 2010، وفي عام 1939.


براءة اختراع تصميم أول جاكيت عصري




jacket

قدَّم باور طلباً للحصول على براءة اختراع الجاكيت العصري، وحصل عليه في عام 1940.

لم يتم ذكر الريش في براءة الاختراع، وترك الخيار مفتوحاً لوضع أي مادة بديلة تعزل برودة الجو.

وفي عام 1942 قام باور بتصميم أول جاكيت معزول لطياري القوات الجوية الأميركية، وأطلق عليه اسم B-9. وكان يمكِّن الطيارين من البقاء دافئين لمدة تصل إلى 3 ساعات، عند -70 درجة. وقد كتب على التيكت الخاص بالجاكيت "إدي باور، سياتل، الولايات المتحدة الأميركية".

بدأت الجواكت تنتشر بشكل كبير، وحازت اعجابَ الجميع، لأنها وفَّرت حلاً مثالياً لهم لتجنب برودة الشتاء، بدلاً من ارتداء الملابس الصوفية الثقيلة جداً، التي تُقيِّد حركتهم.

تغيَّرت تصاميم الجواكت لتتناسب مع الأذواق المختلفة، وتغيَّرت المواد الجديدة الداخلة في صناعتها.