ارفعي قضية وسأحسمها لصالحك.. وزير ألماني يدعو المدرسات المُحجبات لعدم الصمت والعودة للعمل

تم النشر: تم التحديث:
S
مصدر الصورة http://www.dw.com/ar | s

طالب وزير العدل في ولاية برلين، ديرك بريندت، الجمعة 29 ديسمبر/كانون الثاني 2017، بالسماح للمدرسات المسلمات في مدارس الولاية بارتداء الحجاب، تنفيذاً لقرار سابق للمحكمة الدستورية.

ويحظر قانون الحيادية المطبق في ولاية برلين منذ سنوات، على موظفي الخدمة المدنية وفي مقدمتهم المدرسين وعناصر الشرطة، والقضاء، ارتداء رموز دينية، أثناء العمل، رغم حكم اصدرته المحكمة الدستورية الفيدرالية في 2015، بعدم دستورية حظر ارتداء الحجاب في المدارس.

وفي تصريحات لصحيفة "برلينر تسايتونغ" (خاصة)، اليوم، قال بريندت المنحدر من حزب الخضر (يسار): "علينا أن نتقبل في مدينة متعددة الأديان مثل برلين، قيام شابات مسلمات مرتديات الحجاب بالتدريس في مدارس الولاية".

وتابع "علينا أن نعمل على تطبيق حكم المحكمة الدستورية الفيدرالية، في برلين"، مضيفاً "لقد قالت المحكمة بوضوح إن حظر ارتداء الحجاب غير دستوري لأنه يقيد الحرية الدينية".

ومضى قائلاً "ولا يمكن أن يحدث حظر للحجاب، بموجب حكم المحكمة، إلا إذا كان يهدد السلام داخل المدارس"، دون أن يذكر تفاصيل إضافية في هذا الإطار.

وتابع "يمكن لأي معلمة مسلمة محجبة رفضت في أي مدرسة في برلين، أن ترفع دعوى قضائية مضمونة الحسم لصالحها، على خلفية تعرضها للتمييز، وتحصل على تعويض مالي من حكومة الولاية".

واستطرد قائلاً "هناك بالفعل عدد من هذه القضايا في المحاكم (لم يذكر عددا محدداً)، ما يثير سؤالاً مهماً: هل نستمر في دفع تعويضات لهؤلاء المدرسات من أموال دافعي الضرائب، أو نوقف التمييز ضد المحجبات".