بتهم الفساد.. السجن لمسؤول مغربي رفيع

تم النشر: تم التحديث:
MOROCCO POLICE
س

حكم القضاء على المدير السابق للوكالة الوطنية للتأمين الصحي، حازم الجيلالي، بالسجن، الثلاثاء 5 ديسمبر/كانون الأول 2017، 10 أشهر مع النفاذ، بعد إدانته في قضية فساد، بحسب ما أوردت وكالة أنباء المغرب.

وكان الجيلالي أودع التوقيف الاحترازي في سجن سلا بالقرب من الرباط، في يونيو/حزيران، بعد اتهامه بقبول رشاوى.

وحكمت عليه محكمة جنائية ابتدائية في الرباط، الثلاثاء، بالسجن عامين، من بينهما عشرة أشهر مع النفاذ، كما حكمت على صحفي سابق في القناة الأولى للتلفزيون الرسمي، كان يدير وكالة للاتصالات بالسجن لمدة عامين، ضمنها ستة أشهر مع النفاذ في القضية نفسها.

يشهد المغرب تزايداً في وتيرة عمليات التوقيف والإدانات بتهمة الفساد. وكانت منظمة الشفافية الدولية غير الحكومية صنّفت البلاد في المرتبة 90 من أصل 176 لمؤشر الفساد.

وتبنَّى المغرب "خطة وطنية" لمكافحة الفساد، تشمل خطاً هاتفياً وموقع إنترنت، للسماح للسكان بالإبلاغ عن أعمال فساد، دون الإفصاح عن هوياتهم.