الحوثي يدعو لاحتفالية شكر بمناسبة قتل صالح.. المتحدث باسمه: الإمارات أوصلته لهذه النهاية

تم النشر: تم التحديث:
S
s

أشاد عبد الملك الحوثي، زعيم الحوثيين، بمقتل الرئيس اليمني السابق وخصم جماعته علي عبد الله صالح، ووصف مقتله بأنه انتصار على التحالف الذي تقوده السعودية ويحارب الحوثيين منذ نحو 3 سنوات.

وقال خصوم وأنصار لصالح إنه قُتل في كمين على طريق، بعد أن بدّل ولاءه في الحرب الأهلية التي يشهدها اليمن، متخلياً عن حلفائه الحوثيين المدعومين من إيران لصالح التحالف الذي تقوده السعودية.

وقال الحوثي، في كلمة ألقاها الإثنين 4 ديسمبر/كانون الأول 2017، مهنِّئاً اليمنيين: "نتوجه بالتهاني لكل أبناء شعبنا العزيز وبالشكر لله العزيز القدير الحكيم... اليوم هو يوم سقوط مؤامرة الغدر والخيانة واليوم الأسود لقوى العدوان"، ودعا للاحتفال بمقتل صالح.

وأضاف أن انقلاب المسلحين الموالين لصالح ضد الجماعة التي تؤيدها إيران، كان أكبر تهديد يواجه اليمن، ولكن "فشلت وسقطت هذه المؤامرة سقوطاً مدوياً بشكل وجيز جداً خلال 3 أيام".

وتابع قائلاً إن جماعته الشيعية ستحافظ على النظام الجمهوري للدولة، وأنه "غير مسموح لأحد بأن يحمل نزعة انتقامية أو تصفية حسابات شخصية أو استغلال ما حدث لأغراض شخصية".

وأضاف: "ليست المشكلة مع (المؤتمر الشعبي العام) كحزب ولا مع أعضائه... الإخوة في المؤتمر الشعبي العام (حزب صالح) إخوتنا، ونحن وهم أصحاب همٍّ واحد ومسؤولية واحدة في الدفاع عن هذا البلد".

وأشاد الحوثي بإطلاق صاروخ تجاه الإمارات والذي أعلنته جماعته هذا الأسبوع، قائلاً إن "عملية إطلاق الصاروخ (كروز) إلى المحطة النووية في أبوظبي... قدم رسالة عظيمة ورسالة مهمة لقوى العدوان، الذين وهموا خاطئين ولم يستوعبوا قوة هذا الشعب". وحذر من الاستثمار في الإمارات والسعودية ما دامت حملتهما في اليمن مستمرة.

وأوردت قناة الجزيرة تصريحاً للمتحدث باسم الحوثيين، قال فيه إن الإمارات أوصلت الرئيس السابق إلى هذه النهاية.