تكليف الأحمر بإطلاق عملية عسكرية واسعة لاستعادة صنعاء بدعم من التحالف

تم النشر: تم التحديث:
ALI MOHSEN AHMAR
Yemeni General Ali Mohsen al-Ahmar attends a meeting with United Nations (U.N.) Special Representative of the Secretary-General for Children and Armed Conflict Leila Zerrougui in Sanaa, in this file picture taken November 27, 2012. Yemeni President Abd-Rabbu Mansour Hadi appointed Ali Mohsen Al-Ahmar as new vice-president and prime minister on April 3, 2016, pro-Hadi state media reported, in a major shake-up ahead of peace talks later this month. REUTERS/Mohamed al-Sayaghi/Files | Mohamed Al-Sayaghi / Reuters

أمر الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، الإثنين 4 ديسمبر/كانون الأول 2017، بإطلاق عملية عسكرية واسعة؛ لاستعادة السيطرة على صنعاء، بدعم من التحالف العسكري الذي تقوده السعودية، حسبما أعلن مصدر بالرئاسة اليمنية.

في الوقت ذاته، طلب التحالف العسكري بقيادة السعودية من المدنيين في صنعاء إخلاء أماكنهم القريبة من مواقع تمركز الحوثيين، في إشارة إلى احتمال تكثيف الغارات الجوية على صنعاء.

وأفاد المصدر في الرئاسة، الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، لوكالة فرانس برس، بأن "الرئيس هادي أصدر توجيهات إلى نائبه، الفريق علي محسن الأحمر، الموجود في مأرب، بسرعة تقدم الوحدات العسكرية للجيش الوطني والمقاومة الشعبية نحو العاصمة صنعاء" التي يسيطر عليها الحوثيون وأنصار الرئيس السابق علي عبد الله صالح.

وتشهد صنعاء معارك دامية بين الحوثيين وقوات الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، الذي أعلن الحوثيون مقتله الإثنين.

ونقلت قناة "الإخبارية" السعودية عن التحالف قوله إن "الابتعاد عن آليات وتجمعات" الحوثيين يجب أن "لا يقل عن 500 متر" من المناطق الخاضعة لسيطرتهم.

وأحدث صالح مفاجأة السبت، باقتراحه فتح صفحة جديدة مع السعودية.

ومنذ 2014، يشهد اليمن نزاعاً دامياً بين المتمردين الحوثيين والقوات الحكومية.

وشهد النزاع تصعيداً مع تدخل السعودية على رأس تحالف عسكري في مارس/آذار 2015، بعدما تمكن الحوثيون من السيطرة على مناطق واسعة في أفقر دول شبه الجزيرة العربية.