قال إن التحرش بها واجب وطني واغتصابها واجب قومي.. حبس وتغريم نبيه الوحش في قضية فتيات البنطلونات

تم النشر: تم التحديث:
NBYHALWHSH
نبيه الوحش

عاقبت محكمة مصرية، السبت 2 ديسمبر/كانون الأول، المحامي نبيه الوحش "لدعوته" إلى اغتصاب مرتديات البنطلونات الممزقة، بالحبس ثلاث سنوات وغرامة 20 ألف جنيه (1132 دولاراً).

وقال مصدر قضائي إن الحكم صدر على الوحش في أولى جلسات المحاكمة لغيابه عن الجلسة.

وأضاف أن محكمة الأزبكية لجنح أمن الدولة طوارئ، وهي إحدى محاكم الجنح بالقاهرة، قضت أيضاً بكفالة 10 آلاف جنيه، مشيراً إلى أن بإمكانه الاعتراض على الحكم أمام نفس المحكمة لصدوره غيابياً.

وعقب الحكم، قال الوحش فى تصريحات صحفية، إنه سيتقدم بطعن على الحكم الذى صدر غيابياً ضده اليوم، مؤكداً أنه تقدم باعتذار عن أقواله فى إحدى القنوات الفضائية ولم يقصد التحريض على الفسق.

وكان الوحش قد قال في برنامج تلفزيوني في أكتوبر/تشرين الأول: "يا أستاذة (مقدمة البرنامج) يعني يرضيكي البنت في الشارع ماشية قاطعة بنطلونها" من الخلف؟ وأضاف: "أنا قلت البنت اللي تمشي كدا يبقى التحرش بها واجب وطني واغتصابها واجب قومي".

وقال في برنامج تلفزيوني آخر فيما بعد إن دعوته كانت رسالة تحذيرية: "من خوفي على بنات مصر" وليست تحريضية.
وأضاف أنه يعتذر عن قسوة تصريحه "لكل سيدة محترمة ولكل فتاة محترمة".

وقررت النيابة التي حققت معه بناء على بلاغ مقدم ضده إخلاء سبيله في نوفمبر/تشرين الثاني بكفالة 10 آلاف جنيه على ذمة التحقيق.

وقال المصدر القضائي إن إحالته إلى محكمة جنح أمن الدولة طوارئ في ختام التحقيق ترجع إلى أن دعوته تمثل تكديراً للسلم والأمن العام.

ولم يتسن لرويترز الاتصال بالوحش للحصول على تعليق على الحكم.