فرقة استخبارات تركية تعقبت أحد ممولي منظمة فتح الله غولن في إحدى الدول العربية.. عادت به بعد ضبطه داخل شقته

تم النشر: تم التحديث:
DD
SOCIAl

نجح جهاز الاستخبارات التركي (MİT)، الإثنين 27 نوفمبر/تشرين الثاني 2017، في إلقاء القبض على رجل الأعمال ممدوح جيقماز، المعروف بتمويله منظمة غولن الإرهابية، في السودان واستقدامه إلى تركيا.

وبحسب مصادر أمنية تركية، فإنّ فرقة استخباراتية تركية، متخصصة بتعقّب تحركات منتسبي منظمة غولن في الخارج، استطاعت تحديد مكان إقامة جيقماز بالسودان، قبل شهرين.

وتمكن جهاز الاستخبارات التركي، بالتعاون مع دائرة المخابرات والأمن السودانية قبل فترة، من إلقاء القبض على جيقماز، داخل البيت الذي كان يختبئ فيه.

وفي ساعات الصباح من الإثنين، تمّ جلب جيقماز إلى تركيا، بعد إتمام الإجراءات القانونية اللازمة بالسودان.

ويمتلك جيقماز في ولاية جوروم مسقط رأسه، عدداً من محطات الوقود ومعامل لتصنيع الطوب، وهو من الممولين الرئيسيين لمنظمة غولن الإرهابية.

ولاذ جيقماز بالفرار إلى خارج البلاد، في يناير/كانون الثاني العام الماضي، بعد إصدار زعيم المنظمة الإرهابية، فتح الله غولن، تعليمات لأتباعه بالهرب إلى خارج تركيا.

وأصدرت إحدى المحاكم التركية قرار اعتقال بحق جيقماز، بتهمة تولي مناصب إدارية في منظمة إرهابية مسلحة.