خاشقجي يهاجم السيسي بتغريدة ساخرة.. والرئاسة المصرية تصدر توضيحاً حول "القوة الغاشمة"

تم النشر: تم التحديث:
B
ب

انتقد الكاتب الصحفي والإعلامي السعودي جمال خاشقجي تصريحات الرئيس المصري، أمس، حول "القوة الغاشمة" في الرد على حادث تفجير مسجد الروضة غرب العريش.

من جهة أخرى، قدمت الرئاسة المصرية توضيحاً بشأن توعّد الرئيس المصري باستخدام "القوة الغاشمة" رداً على المجزرة.

وقال بسام راضي، المتحدث باسم الرئاسة المصرية، إن "توعّد الرئيس السيسي للإرهابيين بالثأر للشهداء واستخدام لفظ (القوة الغاشمة)، خلال كلمته أمس الجمعة، يقصد بها القوة الشريفة التي لا ترحم المعتدي وتلاحق الإرهابيين وتأخذهم جميعاً وهذا باختصار معنى القوى الغاشمة".

وأضاف راضي أن "القصاص السريع جارٍ منذ أمس إلى الآن من خلال عمليات تقوم بها الأجهزة الأمنية لتتبع وملاحقة الإرهابيين وجارٍ إطلاع الرئيس أولاً بأول على ما يتم.. هناك نجاحات تتم والقوى والقصاص عنوان العمليات".

وأشار خلال المقابلة إلى أن طريقة الجريمة المرتكبة في العريش، أمس الجمعة، "تدل على يأس الإرهابيين واقتراب نهايتهم.. كلما ضعفت قوة الإرهاب يتجه نحو تحقيق خسائر أكبر، وأن القبائل السيناوية وطنية، ومشهود لها بحب الوطن".

تجدر الإشارة إلى أن السيسي كان قد أكد في كلمة ألقاها عقب الهجوم المسلح المروع في العريش، أن ذلك "لن يزيد مصر إلا إصرارا وقوة على محاربة المتطرفين"، معلنا الرد بـ "قوة غاشمة".

وقال السيسي إن مصر تواجه الإرهاب بالنيابة عن المنطقة والعالم بأكمله، مضيفا أن القوات المسلحة والشرطة المدنية ستثأران للقتلى، وتعيدان الأمن والاستقرار.