رئيس وزراء تركيا يدين الهجوم الإرهابي على مسجد في سيناء المصرية

تم النشر: تم التحديث:
TRKYA
social

أدان رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، بشدة الهجوم الإرهابي الذي استهدف مسجداً بمحافظة شمال سيناء، شمال شرقي مصر، أمس الجمعة.

جاء ذلك في كلمة له خلال ملتقى لخريجين أجانب من جامعات تركية تستضيفه إسطنبول، اليوم السبت 25 نوفمبر/تشرين الثاني 2017.

وقال يلدريم "أدين بشدة الهجوم الإرهابي الغادر في مصر، إن إطلاق النار على الناس في صلاة الجمعة يتنافى تماماً مع القيم الإنسانية والإسلام".

ووفق مصادر متطابقة، تعرض مسجد الروضة بشمال سيناء أمس الجمعة، لهجوم مزدوج عبر تفجير عبوات ناسفة خارجه، وإطلاق مسلحين النيران على المصلين داخله.

وأسفر الهجوم عن سقوط 305 قتلى وإصابة 109 آخرين، وفق مصادر رسمية.

وتشهد مصر عبر إقامة صلوات ورفع شارات سوداء في وسائل الإعلام وبدء تشييع ضحايا ثلاثة أيام من الحداد الوطني غداة الهجوم الإرهابي.

وتزاحم أقارب للضحايا في مستشفى الإسماعيلية المدينة القريبة من قناة السويس في شمال شرق البلاد والذي نُقل إليه الجرحى لتلقي العلاج.

ومن المقرر أن تقام مراسم تشييع قسم من الضحايا السبت.

ودعا السيسي القوات المسلحة الى اقامة نصب لتكريم الضحايا، بحسب ما أوردت وسائل الإعلام الرسمي .