مواجهات في المغرب بين مهاجرين وسكان من الدار البيضاء.. شجار يؤدي إلى حرائق وتحطيم سيارات (فيديو)

تم النشر: تم التحديث:

دارت مواجهات وجيزة مساء الجمعة 24 نوفمبر/ تشرين الثاني 2017 بين سكان من الدار البيضاء ومهاجرين من إفريقيا جنوب الصحراء.

وجاء في بيان للسلطات المحلية أنّ "القوات العمومية سارعت إلى التدخل لاستتباب الأمن وفض المواجهات (...) دون تسجيل أية إصابات بشرية".

وحصلت المواجهات مساء الجمعة في منطقة درب الكبير بالقرب من محطة للحافلات حيث يعيش مئات المهاجرين في مساكن هشة.

وقال حسين وهو صاحب مقهى مجاور لوكالة الصحافة الفرنسية "كل شيء بدأ في حديقة عامة بشجار بين شباب الحي وعدد من المهاجرين الشباب".

وتصاعد التوتّر في سرعة كبيرة إذ تدفّق شبّان من كلا الجانبين إلى المكان حيث دارت بينهم مشاحنات رافقها إحراق للقمامة وللإطارات، فضلاً عن رمي للحجارة أدى إلى تضرّر بعض السيارات قبل انتشار القوى الأمنية في المكان.

وفيما كانت الشرطة تحض الشبان على العودة إلى منازلهم، هتف عدد من المهاجرين "عنصريون، عنصريون، عنصريون!".

وقال رجل عجوز كان موجوداً بين حشد من الأشخاص الذين تجمعوا لمشاهدة ما يحصل "نحن نستقبلهم. ما الذي يريدونه؟ مساكن؟ نحن أنفسنا نكافح في حياتنا اليومية".

ويمرّ العديد من المهاجرين من إفريقيا جنوب الصحراء عبر أراضي المغرب، أملاً منهم بالوصول إلى أوروبا.