أميركا والانقلاب وحديث المفاوضات.. أسرار جديدة يرويها القيادي عمرو دراج حول ما حدث قبل فضّ رابعة

تم النشر: تم التحديث:
Y
ي

كشف الدكتور عمرو دراج، القيادي بجماعة الإخوان، كواليس جديدة حول التفاوض بين الجماعة والسلطة عقب الإطاحة بالرئيس الأسبق محمد مرسي في 2013.

يأتي ذلك في خضم الجدل الذي أثارته تصريحات خالد العطية، نائب رئيس الوزراء القطري، وزير الدولة لشؤون الدفاع، التي تتعلق بالتفاوض مع خيرت الشاطر، نائب مرشد جماعة الإخوان، للوصول إلى تسوية سلمية في البلاد، عقب عزل مرسي.

وقال دراج عبر مقال نشره "المعهد المصري للدراسات"، إنه لم تكن هناك مفاوضات سياسيةـ لكنها كانت لا تتعدى كونها مباحثات: "بما أني شرفت بلقاء د. خالد بناء على طلبه يوم 6 أغسطس 2013، أي اليوم التالي للقائه المشار إليه في السجن مع م. خيرت الشاطر، وتكرم سيادته بإعطائي خلفية كاملة عن الموضوع، وشرح وافٍ لكل ملابساته، وبناءً على ذلك فقد قمت في لقاءات ومداخلات تلفزيونية عديدة بتوضيح بعض الأمور التي أثارت جدلاً حول تصريحات معالي الوزير لاستكمال الصورة، وبناءً على ما أوضحه لي هو شخصياً، فضلاً عما كان لدي من معلومات باعتباري كنت مسؤولاً عن ملف التواصل مع الخارج في هذه الفترة الحرجة، مكلفاً من التحالف الوطني لدعم الشرعية.

إقرأ القصة كاملة هاف بوست عربي