مطرب "فتاة الويسكي" و"أنا أحب هذه الحانة" سيقيم حفلاً في السعودية.. والحضور مسموح للرجال فقط

تم النشر: تم التحديث:
N
Social Media

سيقيم مغني الراب الأميركي الشهير نيللي، حفلاً غنائياً بالمملكة العربية السعودية الشهر المقبل في جدة، بالاشتراك مع المغني الجزائري الشاب خالد.





يشتهر نيللي بأغانٍ مثل Hot in Herre وDilemma، وبحسب ما أوضحته روزنامة خيئة الترفيه السعودية فإن الحفل الذي سيقام 14 ديسمبر/كانون الأول 2017.

وعلى الرغم من أن الحفل حظي بقبول واسع على الشبكات الاجتماعية، فإن تذاكر الحفل، التي تبلغ قيمتها 120 دولاراً، لا تتوافر إلا للذكور فقط.

على "إنستغرام" و"تويتر"، اشتكت بعض المعجبات بنيللي من استبعادهن من الحفل، حيث وصفت إحداهن قصر الحضور على الرجال فقط بأنه "سياسة غبية".

ولكن من جهة أخرى، فإن انتقادات عديدة نالت هذا الحفل خاصة أن نيللي اتُّهم مؤخراً بالاعتداء الجنسي، على الرغم من أنه لم تتم إدانته، ​​وأنه في عام 2015 اعترف بحيازة الماريغوانا.





ويعتبر نيللي ثاني نجم أميركي كبير يظهر السعودية هذا العام. في مايو/أيار الماضي، ظهر نجم موسيقى الكانتري، توبي كيث، في حفل بالعاصمة الرياض، في عطلة نهاية الأسبوع نفسها التي زار فيها الرئيس ترامب السعودية. مثل نيللي، ظهر كيث أيضاً في حفل للرجال فقط، وأدى أمام الحشد جنباً إلى جنب مع المطرب رابح صقر.

وقال كيث في وقت لاحق، إنه قد تلقى تعليمات صارمة بعدم الغناء عن الشرب والماريغوانا أو الجنس، وهي ليست بمهمة سهلة لمغنٍّ قام بتقديم أغانٍ مثل "فتاة الويسكي"، و"أنا أحب هذه الحانة" و"البيرة للخيول". وفي حديثه إلى مجلة أتلانتك، قال كيث: "لم يكن بإمكاني تقديم سوى 4 أو 5 أغانٍ مشهورة"، بحسب صحيفة واشنطن بوست الأميركية.

وقد تواجه هذه المعضلة نيللي أيضاً، حيث تشير أغنيته الأكثر شهرة إلى الخمور، وتلمح إلى الماريغوانا، وتحث النساء على خلع ملابسهن، وكلها أشياء محظورة في السعودية.