سياسي يعرض 1.6 مليون دولار مكافأةً لقتل ممثلة ومخرج فيلم هندي

تم النشر: تم التحديث:
DEEPIKA PADUKONE SANJAY LEELA BHANSALI
Youssef Boudlal / Reuters

تأجَّل إطلاق الفيلم البوليوودي Padmavati في الهند، إثر مخاوف على سلامة بطلة الفيلم ومخرجه، عقب إعلان سياسي هندي عن 100 مليون روبية (1.6 مليون دولار) مكافأة لمن يقتلهما، بحسب وكالة "أسوشيتد برس".



deepika padukone sanjay leela bhansali

إذ عرض عضو الحزب القومي الهندوسي الحاكم، وزعيم حزب بهاراتيا جاناتا في ولاية هاريانا (شمالي الهند)، سوراج بال أمو، المبلغ الضخم مقابل قتل بطلة الفيلم ديبيكا باداكون، والمخرج سانجاي ليلا بهنسالي، الذي شارك أيضاً في تأليف الفيلم.

فيما كان من المنتظر عرض الفيلم في صالات السينما، مطلع ديسمبر/كانون الأول 2017، قبل قرار تأجيله خوفاً على سلامتهما.



deepika padukone sanjay leela bhansali



خاصةً مع رفض متشددين هندوس ما اعتبروه تشويهاً، للتاريخ بربط الملكة عاطفياً مع سلطان مسلم "مجتاح" كما اعتبروه، مؤكدين أن القصة أسطورية.

مظاهر الرفض لم تقتصر على بعض الاحتجاجات في عدة ولايات هندية، بل أيضاً وصلت إلى الاعتداء على طاقم عمل الفيلم أثناء التصوير، في يناير/كانون الثاني 2017، بإطلاق النار في موقع التصوير، والاعتداء على المخرج.



deepika padukone sanjay leela bhansali

من جانبه، قال رئيس الوزراء في ولاية مادهيا براديش (وسط الهند)، التي يحكمها حزب بهاراتيا جاناتا، إنه سيتم حظر الفيلم ما لم تحذف ما سمَّاها بالمشاهد "الهجومية" والمثيرة للجدل.

يذكر أن الفيلم تدور أحداثه في القرن السادس عشر، إذ يحكي قصة علاقة بين الملكة الهندوسية راني بادميني، والحاكم المسلم علاء الدين خيلجي، التي قتلت نفسها خوفاً من التعرض لأسر سلطان دلهي.

وقد حقق الإعلان الدعائي للفيلم ما يزيد عن 47 مليون مشاهدة منذ إطلاقه على يوتيوب، في الـ9 من أكتوبر/تشرين الأول، وحصد 15 مليوناً في الـ24 ساعة الأولى من إطلاقه.





ويشارك أيضاً في هذا العمل كلٌّ من: رازا مراد، وشاهيد كابور، وأديتي راو هيداري، ورانفير سينج، وجيم ساربا، وهو من تأليف براكاش كاباديا بمعاونة المخرج بهنسالي.