في ذكرى زيارة السادات لإسرائيل.. السفير المصري في تل أبيب يلقي خطاباً أمام الكنيست

تم النشر: تم التحديث:
ASRAIYL
social

ألقى السفير المصري لدى إسرائيل حازم خيرت خطاباً داخل الكنيست الإسرائيلي داعياً للعمل بشجاعة للتوصل إلى اتفاق السلام على أساس حل الدولتين.

ونقل موقع التلفزيون الروسي "روسيا اليوم" عن موقع "واللا" الإسرائيلي أن السفير المصري لدى تل أبيب دعا في كلمة ألقاها من على منبر الكنيست، اليوم الثلاثاء 21 نوفمبر/تشرين الثاني 2017 بمناسبة الذكرى الأربعين لزيارة الرئيس المصري الراحل أنور السادات لإسرائيل، دعا إلى استكمال رؤية السادات للسلام الإقليمي والتوصل إلى اتفاق سلام بين الفلسطينيين وإسرائيل على أساس حل الدولتين.

وذكرت صفحة إسرائيل تتكلم العربية على فيسبوك أن الكنيست خصص يوم الذكرى الأربعين للرحلة التي قام بها الرئيس المصري الراحل أنور السادات والتي أفضت إلى إقامة العلاقات الدبلوماسية بين إسرائيل ومصر للنقاش حول تلك المناسبة.

وقالت الصفحة إنه قد تمت استضافة سفير مصر لدى إسرائيل حازم خيرت في الكنيست.

وقال يولي إيدلتشاين رئيس الكنيست أن الحوار مع السفير المصري تناول التعاون المشترك بين البلدين وسبل تعزيز العلاقات الثنائية في مجالات التكنولوجيا، الطاقة، والزراعة، والأمن.

وأضاف إيدلشتاين أنهما تحدثا عن التزامهما في دعم مسيرة السلام، على أمل في جمع الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني على طاولة المفاوضات.

مع ذلك، شدد خيرت على أن سياسة بناء مستوطنات في الأراضي الفلسطينية المحتلة لا تسهم في بناء الأجواء الإيجابية للسلام ولا تمنح الأمل للشعب الفلسطيني.