الحريري يصل إلى القاهرة لإجراء مشاورات مع السيسي قبل ساعات من التوجه إلى لبنان

تم النشر: تم التحديث:
Y
ي

قالت مصادر بمطار القاهرة والمكتب الإعلامي لرئيس الوزراء اللبناني المستقيل سعد الحريري إنه وصل إلى العاصمة المصرية، مساء الثلاثاء 212 نوفمبر/تشرين الثاني، لعقد لقاء مع الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وكان الحريري يقيم في العاصمة الفرنسية باريس منذ يوم السبت، والتقى بالرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون. وقال إنه سيعود إلى لبنان غداً الأربعاء للمشاركة في احتفالات يوم الاستقلال.

وأثار إعلان الحريري استقالته بشكل مفاجئ من الرياض يوم الرابع من نوفمبر/تشرين الثاني أزمة سياسية في لبنان.

وقال المكتب الإعلامي للحريري إنه وصل إلى مطار القاهرة مساء اليوم، وكان في استقباله وزير الصحة المصري والسفير اللبناني لدى مصر، وتوجه بعد ذلك مباشرة إلى القصر الرئاسي.

وقال الحساب الرسمي للحريري على تويتر إن اللقاء بين رئيس الوزراء المستقيل والسيسي سيليه مأدبة عشاء يقيمها الرئيس المصري على شرف ضيفه الزائر.

وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط الرسمية أن زيارة الحريري تستغرق يوماً واحداً. وقالت الرئاسة المصرية، أمس الاثنين، إن السيسي سيبحث مع الحريري آخر مستجدات الأوضاع في المنطقة وتطورات الموقف في لبنان.

وقال الحريري الذي تربطه علاقات وثيقة وقديمة بالسعودية إن استقالته ناتجة عن تدخلات إيران وحليفها حزب الله في الشأن اللبناني. لكن الرئيس اللبناني ميشال عون وسياسيين آخرين مقربين من الحريري قالوا إنهم يعتقدون أنه أجبر على الاستقالة. وينفي الحريري والسعودية ذلك.

وقالت الرئاسة المصرية في بيان إن السيسي تلقى أيضا اتصالا هاتفيا من الرئيس اللبناني مساء اليوم. وأضافت أن الاتصال تناول تطورات الأوضاع السياسية في لبنان والتأكيد على أهمية الحفاظ على استقراره.