كواليس القاهرة السينمائي: هيرلي تحضر ولانغوريا تعتذر قبل ساعات.. وصور "دي نيرو" في مصر تربك المعجبين

تم النشر: تم التحديث:
PIC
HuffpostArabi

النجمة البريطانية العالمية إليزابيث هيرلي وصلت إلى القاهرة لحضور حفل افتتاح الدورة 39 لمهرجان القاهرة السينمائي الذي يقام مساء الثلاثاء 21 نوفمبر/تشرين الأول 2017، كما ستقوم بجولة في الأماكن التاريخية بالبلاد.

هيرلي ستقضي في القاهرة ثلاثة أيام، وجهزت قنوات DMC المصرية المقربة للحكومة برنامجاً سياحياً لها لزيارة الأهرامات ومنطقة خان الخليلي المشهورة بالحرف اليدوية، وطلبت القناة موافقة النجمة البريطانية على مد رحلتها يومين آخرين لعمل رحلة سياحية إلى مدينتي الأقصر وأسوان، لزيارة معالمهما السياحية، ومعابدهما الفرعونية، وتم بالفعل تجهيز طائرة خاصة، لتكون حاضرة في حالة موافقة النجمة إليزابيث هيرلي.


دي نيرو ولانغوريا


في المقابل، قال نائب المدير الفني للمهرجان، الناقد أحمد شوقي، إن خبر وصول روبرت دي نيرو" كذبة"، مؤكداً أن فيديو الفنان المصري ودي نيرو، المنتشر على وسائل التواصل الاجتماعي، قديم، وتم تصويره في أميركا منذ فترة.

فيما اعتذرت الممثلة الأميركية إيفا لانغوريا عن الحضور قبل أقل من 24 ساعة على افتتاح المهرجان، دون إبداء أسباب، رغم إعلان إدارة المهرجان نيتها الحضور.

حفل الافتتاح يقدمه الفنان المصري آسر ياسين في قصر المنارة بقاعة المؤتمرات في التجمع الخامس بضاحية القاهرة الجديدة بحضور مشاهير من مصر والعالم العربي ، وذكر شوقي أن هناك خطوط تواصل مع عدة نجوم هوليووديين لحضور الختام.


انتقادات


وتعرضت إدارة المهرجان لانتقادات عديدة منها احتكار بث فعالياته وقصرها على شبكة قنوات DMC.

في حين منعت باقي القنوات المصرية والأجنبية من تسجيل لقاءات مع الفنانين على السجادة الحمراء.





وعن هذا كتب نائب رئيس تحرير أخبار اليوم وعضو لجنة اختيار الفيلم المصري للأوسكار، محمد قناوي، على صفحته:






أزمة الافتتاح


كما شكل فيلم الافتتاح الأميركي Mountain Between Us من إخراج الفلسطيني هاني أبو أسعد وبطولة البريطانيين كيت وينسلت وإدريس ألبا، أزمة كبرى للمهرجان، فهو معروض في معظم دور العرض بالعالم، بعد أن كان مهرجان القاهرة يحظى في افتتاحه بعرض أول عالمي، إضافة لذلك لم تتمكن إدارة المهرجان من الاتفاق مع "وينسلت" على حضور عرض فيلمها في القاهرة.

فيلم Mountain Between Us تم توزيعه على دور العرض في الأسبوع الأول من أكتوبر /تشرين الأول 2027، أي قبل شهر و20 يوماً، إلا أن الناقد الكبير يوسف شريف رزق الله المدير الفني للمهرجان طالب «أبوأسعد» و«أنطوان زند» موزع أفلام شركة «فوكس للقرن العشرين» في مصر بإقناع الشركة المنتجة للفيلم بتأجيل عرضه في مصر ليُطرح في الصالات التجارية مساء الثلاثاء 21 نوفمبر/تشرين الثاني بعد عرضه في حفل افتتاح المهرجان، بحضور مخرجه أبو أسعد، الذي اختير للمشاركة في لجنة التحكيم الدولية للمهرجان.


لا حضور للفيلم المصري


في لقاء لها مع "في الفن" أرجعت رئيس المهرجان الدكتورة ماجدة واصف عدم مشاركة أفلام مصرية في دورة هذا العام إلى عدة أسباب أولها أن الإنتاج السينمائي لعام 2017 ضعيف، بالإضافة إلى أن هناك أفلام شاركت في الدورة الأولى من مهرجان "الجونة السينمائي.

أما بخصوص الأفلام المشاركة في مهرجان "دبي السينمائي"، فقالت أن إدارة مهرجان القاهرة طلبت منهم بالفعل أن يشاركوا في الدورة الـ39 وكان الرد من قبل المنتجين هو عدم الإنتهاء من التصوير والمونتاج.

كما أن بعض صناع الأفلام المصرية يفضلون المشاركة في "دبي السينمائي" للحصول على دعم وجوائز مادية كبيرة.